مـلـتـقـى الأنـيـمـيـآت



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
❤einey wabiki❤
المديرهـ العامهـ
المديرهـ العامهـ
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 377
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
الأنمي المفضل : كل الانيميات
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Music is my life
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أحمر
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : نلتقي لنرتقي ...
ومعا للأفضل ...

mms : 107

مُساهمةموضوع: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الإثنين نوفمبر 23, 2009 2:09 am

سلااااااااااااام حيااااااااااااكم

كييييفكم ..
المهم هذه قصه بالانمي مرررره حلوه وأعجبني كثير... بنزل الحين الحلقة الأولى
واذا عجبكم كملت .. واذا ماعجبتكم بلغووني اوقف التنزيل اوكي
المهم ..
القصه لكاتبه اسمها..
بسمة خجل



وفي البدايه أعرفكم على الشخصيات و صورها حتى يسهل تخيلها ومعرفتها

نزيف الــ ح ــب


النوع:رومنسي-درامي-كوميدي



الشخصيات الرئيسيه


أولا الفتيات



الأسم:لويس

العمر:16

الشخصيه:فتاة بريئه ولطيفه ..توفيا والداها عندما كانت في الرابعه من عمرها

وتعيش عند عمتها القاسيه جداً وهي تكن بمشاعر لا توصف لـ ستان



الأسم:ايمو

العمر:16

الشخصيه:فتاه عاطفيه وعصبيه في نفس الوقت تحب الرسم وتكن بمشاعر لـ ليون



الأسم:هارو

العمر:16

الشخصيه:فتاه طيبة القلب خفيفة الظل و مشاكسه قليلا تتصرف بغباء في بعض الأحيان



الأسم:بريس

العمر:16

الشخصيه:فتاه طيبة وحساسه وذكيـــه جدا تكن بمشاعر اتجاه مارتل



الأسم:تورا

العمر:16

الشخصيه:فتاه كسوله جدا وتكن بمشاعر اتجاه معلم الجغرافيا جاي وهو شاب وسيم جدا





الفتيان



الأسم:جاكسي

العمر:16

الشخصيه:فتي مرح للغايه و كوميدي وغير مهتم بدراسته وجرئ جداً دائماً ينعتونه بالغبي




الأسم:راي

العمر:16

الشخصيه:شخصيته شبيهه جدا بـ جاكسي وهما ثنائيان ويكن بمشاعر لـ هارو




الأسم:ستان

العمر:17

الشخصيه:شخصيه غامضه الجميع يتمنى ان يرى ابتسامة منه لا يؤمن بالحب ابدا اهتمامه هو دراسته فقط




الأسم:مارتل

العمر:17

الشخصيه:شخص مرهف الأحساس طيب القلب وخجول جداً




الأسم:ليون

العمر:17

الشخصيه:شخص صريح وبارد الأعصاب يأخذ الأمور ببساطه خفيف الظل



الحلقه الأولــــى




في إحدى المدن الرائـــعه والواسعة الأرجاء وفي الصباح الباكر وتحديدا في أحدى مدارس الثانويه للطلاب والطالبات

(رن الجـــــرس)

وفي أحدى صفوف هذه المدرسه كُتب على باب الفصل (الصف الثاني ثانوي أ)

كانت لويس تجلس بجانب هارو بينمــا تورا و ايمو يجلسان خلفهما

اما الأولاد فيجلسون في الجهة المقابله..ستون و ليون بجانب بعضهما و خلفهما جاكسي و راي

قالت ايمو بملل :"آه انها حصة ممله جدا .."
قالت لويس:"من سيكون علينا الآن؟"
ردت هارو وهي تنفخ وجنتاها:"علينا الدب القطبـــــي"
قالت ايمو بأشمئزاز:"ياآلهي كم أكـــره حصته ..لقد اعطانا بالأمس واجب صعب جدا..أني اكرهه وأكره الرياضيات"
قالت تورا ببرود"لقد نسيت لم أحل الواجب"
ردت ايمو "هه ومنذ متى وانت تنسين لم أذكر مرة واحده اتيتِ و واجبك محلول"
قالت تورا "إذاً اعطيني واجبك سأنقله قبل أن يأتي"
في هذه اللحظه تدخل جاكسي عرضاً"هيي هل تريدون مساعده-واجبات لم تحلوها-دروس لم تحفظوها"
ردت هارو بعصبيه"نعم..."
ابتسم جاكس ابتسامه عريضه وقال"تفضلي"
قالت هارو"أغرب عن وجهنــــــا"

في هذه اللحظه سحب راي جاك من قميصه إلى ان قربه منه وهمس له بغضب"لماذا جعلتها تغضب..؟"
ظهرت علامة استفهام كبيره على وجه جاك وقال"من هي الذي أغضبتها؟"
قال راي"من يعني..أيوجد غيرها هارو.."
ابتسم جاك بمكر وقال"هــاا...فهمت الآن...حسناً ..يـــاهــــــــــارو إن راي يــــ..."

إلتفت هارو نحو جاك وكان راي يضع يده على فم جاك ويقول بخجل وأرتباك"لا..ليـ ـ ـس..هناك شئ"

وقاطعهم صوت ضخم جداً قائلاً " هدوء ايها المزعجين هيا بسرعه كل شخص يخرج واجبه ومن لم يحله يقف قبل أن آتي إليه"

قالت لويس بخوف وبصوت خافت"حمدالله ان واجبي محلول كم هو مرعب هذا الضخم"

همست ايمو لـ تورا"هيا هيا قفي قبل أن يأتي"

ردت تورا "لا أريد اذا آتي سأقف.."

قالت هارو محدثه نفسها (كان الله في عون تورا)

اقترب معلم الرياضيات الضخم من تورا فلم يرى واجبها محلول وقال بغضب شديد"لماذا لم تقفي ايتها الكسوله"
ابتسمت تورا وقالت "حاضر معلم" ثم وقفت
قال المعلم بغضب"ماذا ..حاضر.. بعد ماذا لقد قلت بأن الذي لم يحل واجبه يقف قبل أن آتي"
قالت تورا ببرود" لم أسمعك معلم..؟"
قال المعلم"حتى وأن لم تسمعيني فهذه المرة العاشره التي لم تحلي واجبك فيها هيا ..أخرجي من الفصل سأذهب بك للمدير"



في إحدى فصول المدرسه كتب على بابها (الصف الثاني ثانوي ب)

كانت بريس تنظر لـ مارتل الذي يجلس بالصفوف الأولى وكان مستغرقاً في الحديث مع فتاه جميله

شعرت بريس ببعض الغيره فهي تحب مارتل وقالت محدثه نفسها وقد ظهر على وجهها علامات الحزن (أود ان اعرف مالذي يتحدثان عنه طيلة هذا الوقت انهما منسجمان مع الحديث جداً) شعرت انها تكاد تبكي ولكنها نظرت للأسفل حتى تحافظ على موقفها




في ممرات المدرسه كانت تورا تمشي مع المعلم وهي واثقه من خطواتها وقالت محدثه نفسها (هه سأكتب تعهداً بحل الواجب ومن ثم اعود لفصلي..كم هذا ممل..ولكن الحصه الثالثه سيكون علينا المعلم جاي كم هذا رائع انني متشوقه لرؤيته...)

وعندما اقتربا من غرفة المدير توقفت تورا فجأه عند باب الغرفه فهي غير مصدقه لما تراه..
فقد كان المعلم جاي داخل غرفة المدير
قال معلم الرياضيات في غضب"هيا ادخلي"
لم تستجيب تورا له فهي غير مستوعبه لما تراه ..أحمرت وجنتاها وتسارعت نبضات قلبها فهي لاتريد ان تكون في موقف هكذا امام شخص تحبه
زاد غضب المعلم وقال بصوت مرتفع"قلت لك تقدمـــــــــــي"
سمع المعلم جاي والمدير صوتهما والتفتا إليهما فزاد حرج تورا وتقدمت ببطئ وكلما تقدمت تسارعت نبضات قلبها
ثم قال معلم الرياضيات بغضب موجهاً كلامه للمدير"إنها من أكسل الطلاب لدي فتاة مهملة في دروسها لاتشارك معي في الفصل ولا تحل واجباتها لقد تعبت منها ..."
نظر المعلم جاي نحو تورا بأستغراب وقال"هذا غريب إن تورا من أفضل الطلاب لدي"
في هذه اللحظه تمنت تورا بأن تنشق الأرض وتبتلعها
قال المدير بهدوء"إذن شكراً لك معلم كارمي سنتخذ اللازم منها تستطيع العودة للفصل"
تجاوب معلم الرياضيات وخرج من غرفة المدير



عندما وصل المعلم دخل إلى فصل ثاني ثانوي أ فعم الهدوء الفصل وأخرج قلماً وبدأ يكتب مسائل على السبوره معطي الطلاب ظهره

همست ايمو لـ لويس "يا آلهي لم تعد معه اشعر ان هناك شئ سيحصل لها"
نظرت لويس للخلف وقالت بصوت خافت"نعم..اشعر بالقلق عليها من هذا المتوحش"

في هذه اللحظه كان جاك ينفخ بلونه كبيره وكان يؤشر بأصبعه نحو المعلم ومن ثم أشر نحو البلونه (أي ان المعلم كالبلونه)
كان الجميع يكتم ضحكته إلا أن راي كان بيده ابره لم ينتبه له احد فوزغ الإبره في البلونه (بمممممممممممممممم)
ظهر صوت كالأنفجــــــــار نظر المعلم نحو الطلاب بغضـــــــــــــب شديد
قال جاك محدثاً نفسه(سأريك ياراي لقد ظهر للمعلم قـــــــــرون)
قال المعلم بغضب "من فعل ذلــــــــــــــــك"كان الجميع صامتين وخائفين منه ثم وجه نظراته نحو جاك وكأنه يشك انه الفاعل
قال ستان محدثاً نفسه (يالهم من سخيفيــــــــن)
في هذه اللحظه وقف طالب وعندما رآه جاك قال في نفسه(يا آلهـــــي أنه المنافــــــــــق)
قال الطالب بثقه"إنه جاكسي يا معلم"
ابتسم المعلم بمكر وقال"احسنت اجلس.."ثم وجه نظره نحو جاك وقال"توقعت انه انت ومن سيكون غيرك هيا تعال إلى هنا"
تقدم جاك نحو المعلم بأدب وقال المعلم "هيا قف على رجل واحده وقل انا غبي وسافل..."
ابتسم جاك ورد بثقه وهو يقف على رجل واحده"انت غبي وسافل"
صرخ المعلم في وجهه بغضب"ماذا تقول لـــــــــــــــي هذا"
رد جاك بأستغراب"ألم تطلب مني ذلك"
قال المعلم بغضــــــــب"ياأحمــــــق طلبت بأن تقول ذلك لنفسك وليس لـــــي"



في غرفة المدير...

قال المدير موجهاً حديثه لـ تورا"لماذا لا تحلي واجباتك...وتهتمي بدروسك؟"
قالت تورا وهي موجهه نظرها للأسفل"لدي ظروف"
قال المدير "وماهي هذه الظروف؟"
شعرت تورا بأن هذا ليس الوقت للكذب او التفكير في حجه فهي مرتبكه جداً ولم ترد عليه
تدخل المعلم جاي وقال"لماذا يا تورا لم أتوقع ان تكوني كذلك"
في هذه اللحظه كادت تورا ان تبكي ولكنها تماسكت نفسها ولم ترد عليه ايضاً
ثم قال معلم جاي"اذاً هل ستكون هذه آخر مرة..؟"
رد تورا بصوت خافت"نعم"
قال معلم جاي"وعد"
ردت تورا"وعد"
قال المعلم جاي موجهاً حديثه للمدير"صدقني ستكون هذه آخر مرة انا اثق في تورا ..."
قال المدير "حسناً..لأجلك معلم جاي هيا انصرفي ولا اريد تكرار ذلك"
تجاوبت تورا وقالت "شكراً" ثم خرجت من غرفة المدير وعند خروجها رأت معلم الرياضيات وجاك يدخلان للمدير
لم تهتم بالأمر فقد كان عقلها وقلبها مشغولان بموقفها ثم ذهبت للفصل وعندما دخلت كانت تضع يدها على قلبها
وجلست مكانها..اجتمعو الفتيات عليها
قالت ايمو"مالذي فعلوه بكِ؟" لم ترد تورا
قالت لويس"هل كتبتي تعهدا بعدم تكرار ذلك؟"لم ترد تورا
قالت هارو"هيه لماذا لاتردي..؟"
كانت هارو تتلوح بيدها لتورا التي كانت تنظر للأمام بدون حراك وهي تضع يدها على قلبهـــا


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنتظر ردودكم بفارغ الصبر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
*maiss*
انمي متميز
انمي  متميز
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
البلــــــد :
عدد المساهمات : 356
تاريخ التسجيل : 27/11/2009
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : بنفسجي
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : أكتب النص هنا

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   السبت نوفمبر 28, 2009 6:48 pm

شكرا
ونحن ننتظر الحلقات القادمة بفارغ الصبر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
❤einey wabiki❤
المديرهـ العامهـ
المديرهـ العامهـ
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 377
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
الأنمي المفضل : كل الانيميات
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Music is my life
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أحمر
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : نلتقي لنرتقي ...
ومعا للأفضل ...

mms : 107

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   السبت نوفمبر 28, 2009 10:38 pm

العفو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
❤einey wabiki❤
المديرهـ العامهـ
المديرهـ العامهـ
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 377
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
الأنمي المفضل : كل الانيميات
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Music is my life
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أحمر
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : نلتقي لنرتقي ...
ومعا للأفضل ...

mms : 107

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الإثنين ديسمبر 07, 2009 9:39 pm

الحلقـه الثانيـــــه




كانت هارو تلوح بيدها لتورا التي كانت تنظر للأمام بدون حراك وهي تضع يدها على قلبهـــا
قالت هارو متعجبه"مابها هل ماتت..؟"
قالت ايمو في غضب"وكيف تموت بهذا الشكل..؟"
قالت لويس"يا آلهي مابكم تتحدثان هكذا .."ثم نظرت نحو تورا وقالت"تورا اخبرينا مالذي حدث لكِ..؟"
قالت تورا وهي تضع يدها على قلبها "معلم جـــاي"
قالت لويس"مابه..؟!"
ردت تورا وكأنه شاردة الذهن"لقد كان في غرفة المدير..."
علت الدهشه وجه الفتيات الثلاثه وقالو بصوت واحد"مــــــــــاذا"
قالت هارو"يا آلهي هل رآكِ بهذا الشكل...؟"
قالت ايمو"وهل وبخكِ..؟"
قلت لويس"بالتأكيد انه استغرب لأنكِ مهذبه ومتفوقه في مادة الجغرافيا"
وبدأت تورا تصف لهما موقفها الذي حدث...




في فصل (ب) انتهى درس مادة الفيزياء وخرجت المعلمه

نظرت بريس نحو ساعتها وقالت في نفسها (بقي ربع ساعة من انتهاء الحصه) ثم وجهت نظرها نحو مارتل
وابتسمت بخجل وقالت في نفسها(وجدتها) أخرجت كتاب الفيزياء وتوجهت نحو مارتل وعندما توقفت عنده
قالت بصوت خافت وخجل"مـ ـارتل"
إلتفت مارتل نحوها وقال مبتسماً"اهلاً بريس..هل هناك شئ؟ "
قالت بريس بخجل"نعم..لم أفهم درس الفيزياء لهذا اليوم"
ابتسم مارتل وقال"حسناً اجلسي هنا"كان يؤشر للمقعد الذي بجانبه فجلست بريس عليه وفتح لها الدرس وبدأ يشرح لها
كانت بريس تنظر إليه وتتأمله بينما هو منشغل في شرح الدرس فهي تفهم هذا الدرس جيداً ولكنها وجدتها الطريقه المناسبه
للجلوس معه..أحست بريس بسعـــاده لا توصف وهي بجانبه ولكن..
قطعت هذه السعاده ذلك الصوت مصطنع الرقه "مارتــــل"
وكانت هي نفسها تلك الفتاه التي انسجمت في الحديث معه
قالت وهي تتمايع"مارتل سأدعوك لحفلة خاصه يوم الخميس القادم حضورك سيكون مهما بالنسبة لي"
ابتسم مارتل قليلاً"هذا شرف لي"
قالت الفتاه "و أنا ايضاً" ثم وجهت له كرت الدعوه وآخذه منها مارتل

شعرت بريس كالحريق يلتهب في صدرها فهي تحب مارتل جدا وتغار عليه كثيراً ولكنه لا يعلم بذلك كادت بريس ان تبكي
قال مارتل "هاا..هل فهمتِ الدرس الآن..؟"
ردت بريس بهدوء وحزن"نعم..شكراً لك.."

ثم توجهت إلى مكانها وهي حزينه جداً..



(رن الجـــــرس)

فصل(أ)

قالت هارو بمكر موجهه حديثها لتورا"هه من يتوقع انه سيحصل لكِ مثل هذا الموقف..."
ردت تورا وهي تضع يديها على رأسها"ارجوكم غيرو الحديث لا أحب تذكر هذا الموقف"
قالت لويس مبتسمه"ولكنه سيكـــون درساً لك لن تنسيه للأبــــــد"

في هذه اللحظه دخل جاك الفصل مبتسماً ابتسامـــه عريضه ودخل خلفه المعلم في غضب وقال"الدرس لهذا اليوم مشروح"
ثم خرج...تظاهر بعض الطلاب المهتمين بذلك..

قال ليون موجهاً حديثه لجاك"ماذا فعلو بك أيها الغبي.؟"
رد جاك مبتسماً"لا تقلق انه عقاب بسيط..بسيط؟"
قال راي"اذا ماهو...؟"
قال جاك واثقاً"فقط سأعتذر منه غداً في طابور الصبـــــاح.."

في هذه الأثناء قاطعهم صوت لـ(مكبرات الصوت).."تنيبه للطلاب:لقد تم تغير نظام اليوم وستبدأ الفسحة الآن نظراً لأجتماع طارئ لجميع المعلمين"

فرح الجميــــع بذلك وخرجو للساحه المدرسيـــــه

وبالنسبه للفتيات فقد مرو على فصل بريس ومارتل وآخذو بريس معهم أما الشباب فقد آخذو مارتل

في كفتريا المدرسه كانت طاولة الفتيات بجانب طاولة الشباب كالمعتاد...

في طاولة الفتيات..

قالت هارو وهي تضع يدها على بطنها"اووه اشعر بالجووع الشديد سأذهب لأطلب لنا شئ ..من تريد ان تذهب معي للطلب"
ردت ايمو"انا جائعه ايضاً سأذهب معك..هل تريدون شيئاً يافتيات"
قالت لويس"انا اريد وجبة البيتزا"
قالت تورا"وأنا ايضـــاً"
نظرت هارو نحو بريس والتي تبدو شاردة الذهن وقالت"بريس هل تريدين شيئاً"
قالت بريس وهي تحاول اخفاء ملامح الحزن المرسومه على وجهها"لا...شكراً"

ذهبت هارو و ايمو لطلب الإفطار....

وفي طاولة الشباب..

كانو جميعهم يتناولون افطارهم ..

قال مارتل بهدوء"يا شباب لدي سؤال لكم واتمنى منكم الإجابه عليه بصراحه..؟"
قال جاك وهو يأكل فطيرته"تفضل نحن على أتم الإستعداد.."
قال مارتل"هل تؤمنون بالحب...؟"
رد عليه جاك ببرود"الحب..؟ولماذا هذا السؤال"
قال مارتل بأبتسامه"فقط خطر ببالي ولأننا لم نتحدث في هذا الموضوع من قبل."
رد عليه ليون مبتسماً ببرود"الحب شئ جميل لكن لا أتمنى أن اقع فيه"
قال مارتل متسائلا"لماذا؟"
رد عليه ليون"لأنه يوقع في المتاعب و أعتبره إزعاجا.."

ظهرت علامات الغضب على راي وقال"ولماذا ازعاجاً...؟"
رد عليه ليون بسخريه"لأنه إزعاجا.."
قال ستان ببرود"الحب شئ سخيف يجب ان لانؤمن به الحب مجرد اسم يتفاخر به الناس ..يا للسخافة"
غضب راي عندما سمع ذلك و وقف ثم ضرب بيده الطاوله وقال"لم يجرب احدا منكم الحب من قبل لذلك لا يحق لكم قول مثل هذه الأشيــــاء"
قال ليون بحماس"ولماذا هل جربته من قبل؟؟"

أحمر وجـــه راي فصمت ولم ينطق بكلمه واحده بينما قال جاك ليغير الموضوع "حسناً سأخبركم ماذا حدث لي اليوم في غرفة المدير؟"




نظرت لويس نحو بريس والتي ارتسم على ملامحها الحزن الشديد

قالت لويس"هل ضايقتك مرة آخرى..؟"
نظرت بريس نحوها بحزن وقالت"نعم...ولكن لم تضايقني فقط...لقد..."
قالت تورا"لقد ماذا.....ماذا فعلت لكِ هذه المره ؟"
قالت بريس بحزن"إنهـ ـا تخطط لأخذ مارتل ...؟"

أخبرت بريس بالموقف الذي حصل لها لـ لويس و تورا

قالت تورا في غضب"ياآلهي لم تكتفي بإيذائك ..وتحاول الآن التلاعب في مشاعرك كم اكرهها هذه الفتاه!"
في هذه الأثناء أتى كلاً من هارو و ايمو وتناول الجميع إفطارهن ثم رن الجرس

مرت الثلاث حصص بملل على الجميع وانتهت على خير وعندما حان وقت الانصراف و دعو الأصدقاء
بعضهم على أمل إن يلتقوا في الغد من جديد..

وعندما ارادت هارو الذهاب لمنزلها استوقفها راي قائلاً"هارو"
نظرت نحوه وقالت"نعم راي...هل هناك شئ؟!"
رد راي بأرتباك وابتسامه"لا..ولكن طريقي على طريقك سأوصلكِ للمنزل"
ابتسمت هارو وقالت"اذاً هيا.."

وبينما هما يمشيان نحو المنزل..وكان راي طوال الوقت ينظر إليها بينما هي متجاهله ذلك..


قال راي"هارو"
ردت هارو"نعم"
قال راي بأرتباك"أريد ان اقول لكِ شيئاً.."
قالت هارو بأبتسامه"تفضل.."
قال راي"انتِ جميلـــه.."
استغربت هارو عندما قال ذلك وظهرت عليها ابتسامة استغراب وقالت"هل انت متأكد من ذلك؟"
قال راي بثقه"نعم..نعم.."
قالت هارو "ولماذا تقولي لي هذا أنا بالذات؟!"
أرتبك راي قليلاً وقال"لأنـ ـ ـ ــــي......"
قالت هارو بتعجب"لأنك ماذا..؟"
قال راي وهو يبلع ريقه"لأنـــي...أ..."
توقفت هارو عن المشي وقالت "هي مالذي حل بك..؟"
صرخ راي خجلاً قائلاً في وجهها مباشره"لأنــــي ...صـــــــــــريح!!"
ظهرت علامة قطرة ماء على وجه هارو وقالت "اهااا..صريح"
قال راي ومازال على وضعيته"نعم..نعم انا صريح انت جميله وانا دائماً أحب أن أكون صريحاً مع أي شخص.."
قالت هارو بأبتسامه عريضه وخجل"شكراً راي ذوقك رائع...هذا منزلي..إلى اللقاء أراك غداً"
قال راي ملوح بيده"إلى اللقــــــــــــــــــــاء"

دخلت هارو منزلها وهي تقول في نفسها "هذا ليس راي الذي أعرفه...!!!"



في هذه الأثناء وصلت لويس إلى منزلها وعندما دخلت وجدت عمتها وكانت عمتها بدينـــه جداً
قالت لويس لعمتها بأبتسامه"مساء الخير عمتــــي"
قالت عمتها بغضب "كم مرة قلت لكِ لا تقولي عمتي قولي سيدتـــــي!!"
قالت لويس"أنا آسفه....سيدتي"
قالت عمتها"حسناًً لابأس سأسامحك اليوم فقط..هيا سيأتي ضيوف هذا اليوم اذهبي ونظفي المطبخ ثم إغسلي ملابس ابنتاي وإكويها ونظفي غرفة الضيوف و غرفت إبنتاي ثم امسحي سيراميك المنزل واذهبي إلى سطحية المنزل ونظفيها"

ظهرت ملامح الحزن على لويس وعندما رأتها عمتها على ذلك قالت بغضب"هيا تحركي لاتقفي لي هكذا.."
قالت لويس"حسناً.."



في منزل ستـــــان ...دخل ستان منزله ولم يكن احداً هناك بالمنزل لأنه يعيش وحيداً ذهب إلى غرفته واستلقى على سريره
ثم وجه نظره نحو الصوره المعلقة بالحائط وكانت صورة لأمراء ذات شعر اسود وعينان سوداوان ورجل ذو شعر اشقر وعينان زرقاوان ظهرت ملامح الغضب على وجه ستان ثم نهض من سرير وتوجه نحو تلك الصور وبدأ يتأملها ...
ثم وجه لكمه مباشره بيده نحو الصوره فتكسرت وتمزقت وسقطت على الأرض...




عند حلول الليل وتحديداً في منزل راي ..

كان راي مستلقي على سريره ويبدو مستغرقاً في التفكيــــر فنظر نحو الساعة والتي تشير إلى الثامنه تماما

قال محدثاً نفسه(لا يوجد إلا جاك هو من سيساعدني في ذلك...)
نهض من سريره ونزل للأسفل وعندما توجه نحو باب الخروج
أتى صوت والدته قائله"عزيزي راي أين تذهب في هذا الوقت..؟"
قال راي"لا تقلقي أمي لن اتأخر..."
ثم خرج من المنزل....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
❤einey wabiki❤
المديرهـ العامهـ
المديرهـ العامهـ
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 377
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
الأنمي المفضل : كل الانيميات
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Music is my life
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أحمر
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : نلتقي لنرتقي ...
ومعا للأفضل ...

mms : 107

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الإثنين ديسمبر 07, 2009 10:47 pm

الحلقه الثالثـــــه


عند حلول الليل وتحديداً في منزل راي ..
كان راي مستلقي على سريره ويبدو مستغرقاً في التفكيــــر فنظر نحو الساعة والتي تشير إلى الثامنه تماما
قال محدثاً نفسه(لا يوجد إلا جاك هو من سيساعدني في ذلك...)
نهض من سريره ونزل للأسفل وعندما توجه نحو باب الخروج
أتى صوت والدته قائله"عزيزي راي أين تذهب في هذا الوقت..؟"
قال راي"لا تقلقي أمي لن اتأخر..."
ثم خرج من المنزل....
وفي منزل جاك عمت الضجه ارجــاء المنزل ...
قال جاك متضجرا"هي من آخذ سي دي ابطال النينجا أريد أن ألعب ...؟؟"
اجابه آخوه الصغير ذو الخمس سنوات"لست أنا"
وآجاب اخو التؤم الآخر ذو الخمس سنوات"ولا أنا"
قال جاك بعصبيه "إذن من يكـــــــــــون؟؟؟"
قاطعه صوت والدته وهي تقول"جـــــــاك صديقك يريدك بالخارج"
قال جاك"حسناً امي" ثم نظر إلى اخوانه التؤم وقال"حسابي معكم ايها المشاكسان"
ثم ذهب وعند باب المنزل وجد صديقه راي
قال جاك بأبتسامه"راي...اهلاً بك..تفضل"
تجاوب راي معه ودخل المنزل ولكن استوقف قليلاً وقال"ولكن أنا اريدك في امر مهم "
قال جاك بأستغراب"امر مهم...حسناً سنصعد إلى غرفتي.."
في غرفة جاك...
قال جاك"هيا قل ماعندك..ماهو الأمر المهم"
صمت راي قليلاً وقال"هارو"
قال جاك"مابها.."
قال راي بحزن"أحبها..."
ابتسم جاك ابتسامه عريضه وقال"رائع..منك المال ومنها الأولاد "
قال راي بغضب"هي انا جدي الآن..اتكلم بجديه"
قال جاك بسخريه"اوه..عفواً نسيت احم احم..حتى أنا سأتكلم معك بجديه الآن"
قال راي بحزن"إذاً اخبرني مالطريقه لكي اخبرها بحقيقة مشاعري"
تظاهر جاك بالتفكير قليلاً ثم قال"ياغبي..لاتخبرها الآن..!"
قال راي متسائلاً"لماذا..؟"
قال جاك"لابد ان توقعها في حبك.."
قال راي بتعجب"أوقعها في حبي..!!لم أفهم!"
قال جاك"لا تتسرع وتخبرها الآن لابد ان تحبك قبل هذا أي ان اذا اعترفت لها بحبك هي تعترف لك ايضا بحبها لك"
تحولت عيني راي إلى قلوب وقال"حقاً...إذاً كيف؟"
قال جاك"اولاً لابد أن تكون رومانسياًُ"
قال راي"وكيف أكون..؟!"
قال جاك"مثلاً غداً الصباح في المدرسه إذا نظرت إليها أنظر إلى عينيها مباشره وافعل وكأنك تتأمل عينيها الجميلتان"
قال راي"لاتقول عينيها جميلتان انا فقط من أقول ذلك.."
قال جاك"حسنناً انا لم أقصد ايها الغبي..ولكن طبق هذه الطريقه غداً وسأخبرك لاحقاً بطرق آخرى"
ابتسم راي وقال"شكراً يا صديقي العزيز لا أعرف ماذا سأفعل بدونك"
قال جاك بغرور"احم..لا داعي للشكر هذا واجبي"
قال راي "إلى اللقاء"
ابتسم جاك ابتسامه عريضه وقال"لقائنا غداً"
في اليوم التالي وفي مدرسة الثانويه للطلاب والطالبات..وتحديداً في فصل ثاني ثانوي "أ"
تثاءب راي وقال"لم انم بالأمس جيداً"
رد عليه جاك"هه لأنك عاشق وهذا أمر طبيعي لا تقلق..ولكن آخبرني هل طبقت ماقلته لك"
قال راي "لا.."
قال جاك"هيا قم بتطبيقه الآن وافتح عينيك عليها جيداً"
قال راي مبتسماً"حسناً..."
وعند الفتيات..
قالت لويس وهي تضع يدها على رأسها"آه..أشعر بالصداع الشديد"
قالت هارو لها"يبدو انك لم تنمي جيداً"
قالت لويس بحزن"صحيح اشعر بالآرهاق"
قالت ايمو بغضب"بالتأكيد انها عمتك إنها حقاً لا ترحم"
صمتت لويس بحزن ولم ترد عليهم
قالت هارو"يافتيات إنظرو إلى راي ..من اليوم وهو على هذا الحال!"
نظرو الفتيات جميعهم عليه وكان شكله مضحكاً فهو فاتح عينيه إلى آخر شئ ..
قالت ايمو"إن شكله مرعب"
ضحكت هارو وقالت"ولكنه ينظر إلى أنا"
قال تورا"يا آلهي لو نظر إلى بهذا الشكل لأغمي علي من الخوف"
ضحكت لويس وقالت"أنتِ محقه"
في هذه الأثناء دخلت معلمة الأنجليزي..
نظر نحوها راي وقال بغضب"ياآلهي..أكره الأنجليزي أني لا أفهم شيئاً فيه"
القت المعلمه التحيه على الجميع ثم قالت وهي تمسك بيدها دفتر الدرجات"حسنناً..أقل طالب لديه درجات سأسأله عدة اسئله حتى يأخذ حقه من الدرجات..."
ثم نظرت إلى الدفتر وقالت"راي"
صعق راي لسماعه اسمه وقال في نفسه(ستقل درجاتي أكثر الآن)ثم وقف و وضع يده على كتف جاك ثم رفعها(هذه الحركه تعني لديهم أي ساعدنــــي)
قالت المعلمه"واي دو بيفور إتينق؟"(أي ماذا تفعل قبل الأكل)
صمت قليلاً راي وهو لم يفهم شيئاً من السؤال ولكن جاك قال بصوت خافت لتغشيشه"يو دونكي"(أي انت حمار)
عندما سمعه راي ذلك تأكد ان هذه هي الأجابه وهو لم يفهمها وقال"يو دونكي"
صمتت المعلمه وبدأ وجهها بالأحمرار من الغضب وقالت"Rude" (أي أحمـــق)
لم يعرف راي معنى الكلمه وقال الكلمه الوحيده الذي يعرفها"ثانكيو" ثم جلس..
ازداد غضب المعلمه وتعالت اصوات ضحك الطلاب في الفصل
قالت هارو وهي تضحك"لم أتوقع ان راي غبي إلى هذه الدرجه"
قالت المعلمه بغضب"أخرج ايها الوقح من الفصل بسرعه لا أريد ان تحضر أي حصة لدي أخرج بسرعه"
استغرب راي من ذلك وقال ببراءه"ولكن لم افعل شيئاً..!!"
قالت المعلمه"أخرج بسرعه لا أريد رؤيتك"
تجاوب راي وهو حزين وكأنه لم يفعل شيئاً وخرج من الفصل..
قالت هارو وهي تنظر إليه عندما خرج"مسكين يبدو أنه لم يعرف الذنب الذي ارتكبه"

في فصل ثاني ثانوي"ب"
دخل الوكيل على الفصل وقال"معلم التاريخ غائب هذا اليوم لذلك التزموا الهدوء"ثم نظر نحو مارتل وقال"تعال مارتل اريدك ان تساعدني في بعض الأشياء"
ابتسم مارتل وتجاوب مع الوكيل وخرج..
بعدما خرج شعرت بريس بالحزن فهي لا تستطيع ان تفارقه للحظه...ولكن
اتى صوت تلك الفتاه التي تخطط لأخذ مارتل قائله"هه ماذا ستفعلين الآن بدونه يا بشعه"
نظرت بريس نحوها بحزن ولم تنطق بكلمه ..
قالت الفتاه بسخريه"لاتقلقي..اطمئني من الآن مارتل لن ينظر لفتاة بشعه مثلك"
لم ترد عليها بريس وقد غطى ملامحها الحزن الشديد وكادت ان تبكي ولكنها تماسكت نفسها
ثم قالت الفتاه بغرور"لن يجد أجمـــــل منــــي هه"ثم ذهبت وجلست مكانها..
بدأت عيني بريس تدمعان فغطت وجهها بكفيها و وضعت رأسها على الطاوله و انغرقت في البكـــــاء

في ممرات المدرسه كان راي واقفاً امام باب فصله المغلق وهو يتسائل في نفسه(لماذا انا لم أفعل شئ ولكن الخروج أفضل من البقاء في حصة الأنجليزي)
سمع راي صوت اقدام وقال في نفسه (بالتأكيد انه المراقب يا آلهي كم اكرهه هو الآخــــر..)
اقترب المراقب منه وعندما رآه قال"ماذا تفعل هنا لماذا انت خارج فصلك؟"
قال راي"لقد طردتني المعلمه!"
قال المراقب"ولماذا؟"
قال راي بحزن"ظلمتنـــــــي"
قال المراقب بأستغراب"ظلمتك..ولماذا ظلمتك"
قال راي"لا أعرف فقط سألتني سؤالا وجاوبت عليه فغضبت مني وطردتني من الفصل!"
قال المراقب"غريب اذا ماهو السؤال الذي سألتك أياه"
قال راي بثقه"فقط سألتني سؤالاً وجاوبت"
قال المراقب "وماهو السؤال والجواب"
قال راي "سألتني وقلت لها يو دونكي فغضبت "
ظهرت ملامح الغضب على المراقب وقال بصوت عالي"ايها الأحمق وتقول هذا امامي هيا سأعاقبك بالحبس لمدة حصتان .."

في فصل ثاني ثانوي"ب"
دخل مارتل الفصل ثم جلس واخرج كتاب وبدأ يتصفحه وهو يداعب خصلات شعره فرفع عينيه وبينما هو كذلك وقعت عينيه على بريس الواضعه رأسها على الطاوله شعر بالأستغراب فترك كتابه على الطاوله ثم وقف وتقدم نحوها
وعندما اقترب منها قال"بريس"
سمعت صوته بريس فخفق قلبها وغير مصدقه ان الذي تسمعه صوت مارتل
قال مارتل بحزن"مابكِ بريس؟"
لم ترد عليه بريس فهي لم تعرف مالذي تفعله هل تتجاوب معه فيرى دموعها ام ان تبقى هكذا بدون ان تكلمه
سحب مارتل إحدى الكراسي وقربه من بريس وجلس عليه ثم قال"هل انت متضايقه؟!"
تزايدت نبضات قلب بريس فهي غير مستوعبه لما تسمعه هل هذا حلم
!بدأت دموعها تجف تدريجياً وحاولت ان تمسحها بكفيها
ثم رفعت رأسها قليلاً وشعرت بأن مارتل قريباً جداً منها فزادا احمرار وجنتاها
قال مارتل"مابكِ لماذا انت حزينه"
ردت بريس بخجل وهي لم تنظر إليه"لا..انا بخير"
قال مارتل وهي ينظر إليها"ملامحك لا تدل على ذلك"
ردت بريس بخجل وصوت يكاد يسمع"لا تقلق مارتل...انا بخير"
قال مارتل"اتمنى ذلك"
وجهت بريس نظرها نحوه وقالت بخجل أشد"شكراً...لاهتمامك"
ابتسم مارتل وقال"لم أفعل شئ يشكر عليه..."
في هذه الأثناء نظرت تلك الفتاه نحوهما وقالت في غضب"هه غبيه"
ثم اخذت كتاباً من حقيبتها وتوجهت نحوهما وقالت بدلع وتمايع "مارتل..هناك درس في الرياضيات لم أفهمه ايمكنك شرحه لي"
ابتسم مارتل وقال"اذا تفضلي.."
قالت الفتاه"لا..هذا المكان لا يريحني"
قال مارتل"كما تريدين فنهض من مكانه وذهب"
نظرت نحوهما بريس بحزن شديد وقالت في نفسها"قطعت علي أروع لحظه..."

في فصل ثاني ثانوي"أ"
أتى صوت معلمة الأنجليزي قائله"لقد انتهى الدرس.."ثم نظرت نحو لويس وقالت"لويس اتمنى منك ان تجمعي لي جميع دفاتر الطلاب وتحضريها لي في مكتبي"
قالت لويس"نعم معلمه" ثم خرجت من الفصل وقامت لويس لتجمع الدفاتر
وفي هذه الأثناء نظر ليون للخلف بأتجاه جاك وقال بصوت خافت"جاك..أقترب"
قال جاك بأستغراب"لماذا ؟"
قال ليون"فقط اريد ان اقول لك شئ"
اقترب جاك من ليون..
وقال ليون بصوت يكاد يسمع"اسمع انا معي ضفدع"
قال جاك بصوت عالي"مـــــــــــــــــاذا...!!"
قال ليون بصوت خافت"ياغبي أصمت...هذا الضفدع لعبه وليس حقيقي ولكن شكله كأنه حقيقي.."
رد عليه جاك بصوت خافت"ولماذا "
قال ليون.."أريد إخافة الفتيات بــــه"..
رد عليه جاك بأبتسامه ماكره "كم أنت ذكــــــي..اذاً سأشترك معك بالجريمه"
ابتسم ليون ونظر بجانبه فوجد لويس تأخذ الدفتر من ستان بخجل وقال في نفسه(سأبدأ بها)
أدارت لويس ظهرها لستان لتأخذ الدفتر من طالب آخر فأتى ليون نحوها ورمى الضفدع عليها فأتى على وجهها
"آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه"
صرخت لويس بأعلى صوتها وأسقطت الدفاتر جميعها فرجعت للخلف وهي تصرخ ولكن..
لم تشعر بنفسها إلا وهي بين أحضــان ستـــــــان..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ღ♥ღЅĥỉĥắyắღ♥ღ
مـشـرفـة
مـشـرفـة
avatar

نشاطي :
100 / 100100 / 100

الجنس : انثى
العمر : 27
البلــــــد :
عدد المساهمات : 6463
تاريخ التسجيل : 23/11/2009
الأنمي المفضل : One Piece & ღ♥ღFairy Tailღ♥ღ & Naruto
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : مشاهدة الأنميات
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : وردي
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي : sakura
sms :
[لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ الْعَظِيمُ الْحَلِيمُ،
لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ،
لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ رَبُّ السَّمَوَاتِ،
وَرَبُّ الْأَرْضِ،وَرَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمِ]..




mms : 110
الوسـام الفضي :

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الأربعاء ديسمبر 09, 2009 3:10 pm

مشكوووورة يا خيتووو على القصة الرااااااااائعة

ننتظر تكملتها بفاااااارغ الصبر












[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
❤einey wabiki❤
المديرهـ العامهـ
المديرهـ العامهـ
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 377
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
الأنمي المفضل : كل الانيميات
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Music is my life
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أحمر
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : نلتقي لنرتقي ...
ومعا للأفضل ...

mms : 107

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الأحد ديسمبر 13, 2009 2:04 pm


الحلقه الرابعــــه


"آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه"
صرخت لويس بأعلى صوتها وأسقطت الدفاتر جميعها فرجعت للخلف وهي تصرخ ولكن..
لم تشعر بنفسها إلا وهي بين أحضــان ستـــــــان..
عم الهـــدوء ارجاء الفصل وهم ينظرون نحو لويس و ستان بأندهـــــــاش
فتحت لويس عينيها وعندما رأت انها بين ستان لم تستوعب ذلك وشعرت بأن دمـــــاء جسدها صعدت إلى وجهها وكأنها في حلم
اما ستان بقي صامتاً و وجه خالي من التعبيــــــــر تداركت لويس نفسها ونهضت من تلك الوضعيه و قد زاد إحمرار وجهها عندما رأت الجميع صامتاً ينظر إليها
و لكن أتت نحوها ايمو مسرعه تنظر إليها
ثم وجهت نظرها للجميع وقالت بغضب"هي مابالكم تنظرون هكذا "
شعر بالخوف بعض الطلاب وعادوا إلى ماكانو إليه ..تقدمت لويس بحزن وخجل شديد نحو مقعدها وجلست
إلتمو حولها صديقاتها ثم قالت ايمو مبتسمه لتنسيها آلم ذلك الموقف"لويس أليس ذلك جميلاً"
قالت تورا"نعم..نعم..أن تكوني ين أحضان شخص يحبه قلبك"
قالت هارو"صحيح..على الأقل أفضل من أن يكون طالب آخر غير ستان"
ردت لويس بصوت يكاد يسمع وخجل شديد"ولكن...هذا محرجاً جداً جداً..."
قالت ايمو بأبتسامه"حسناً..لاعليك سأقوم بتجميع الدفاتر بدلاً عنك و أحضرها للمعلمه"
عند الفتيــــان
قال جاك وهي يضع يده على كتف ستان"يا رجل هذا من حسن حظك"
رد عليه ستان ببرود"حسن حظي..أي حظ تتكلم عنه"
قال جاك بأبتساتمة مكــر"الموقف الذي حصل لك قبل قليل"
قال ستان "يالك من سخيف"
قال جاك"هه تقول هذا حتى تتهرب من ذلك"
قال ستان"ولماذا اتهرب من ذلك إنه موقف تافه جداً"
قال ليون ببرودة أعصاب"لم أتوقع ان تكون نتائج ذلك الضفدع هكذا !!"
(رن الجــــــرس)
في هذه الأثناء دخل المراقب وقال "إسمعو ايها الطلاب لديكم الآن حصة التاريخ والمعلم غائب لهذا اليوم لذلك لا أريد أي ازعاجاً إلتزمو الهدوء وأي طالب يخرج من الفصل سيكون عقابه الحبس مثل ذلك الطالب الغبي" ثم خرج..
قالت تورا وهي تضحك"أيقصد راي"
قالت ايمو"ومن يكون غيره...!"
قالت هارو"يا آلهي اشعر بالعطش"
قالت لويس"أصمدي بقي فقط حصتان للفسحة"
قالت هارو"لا أستطيع الصبر أشعر بالجفاف والعطش"
قالت ايمو"ياغبيه ألم تشربي في منزلك هذه الصباح"
قالت هارو بحزن"لا..."
قالت لويس"الكفتريا تفتح الآن ولكن..."
قالت تورا"نعم المراقب منع خروج أي طالب من الفصل"
في هذه اللحظه وقفت هارو وقالت"لا تقلقوا..سأكون حذره"
قالت ايمو"سيكون مصيرك الحبس بلا شك"
قالت هارو بثقه"قلت لك سأكون حذره فقط أشتري قارورة ماء ومن ثم أعود ولن أجعل المراقب ينتبه لي"
قالت ايمو"حسناً كما تريدين أجنيتِ بنفسك"
ابتسمت هارو وغمزت لهم ثم خرجت...
في هذه الأثناء أخرجت ايمو من حقيبتها كراسة الرسم وقالت لـ تورا و لويس"هيا سأريكم رسوماتي"
أجتمعو حولها وفتحت لهم أول صفحه من الكراسه
قالت لويس بأعجاب شديد"ياه...رسمك جميل جداً"
قالت تورا"يا آلهي أنه ليون تماماً"
كانت الرسمه تحتوي على صورة ليون و وحولها قلوب وكُتب عليها ( love you )
قالت ايمو بخجل "أنه رائع أليس كذلك"
في هذه اللحظه تدخل بينهم جاك وقال"رائـــــــــــــــــــــع"
ارتبكت ايمو فضمت الكراسه نحوها بشده وهي خائفه...وكان جاك يقف وليون بجانبه ولكنه لم ينتبه ..
قال جاك وهو يبتسم بمكر"لقد رأيتهـــــا"


في هذه الأثناء وبين ممرات المدرسه كانت هارو تمشي بخوف وحذر ...
شعرت بأن اقدام شخص تتقدم نحوها فتراجعت للخلف
وقالت في نفسها (بالتأكيد أنه هو يا آلهــــي)
نظرت لليمين فوجدت معمل الكيمياء مفتوحاً ولا يوجد به أحد فدخلت بسرعه إليه واختبأت خلف الباب
وكان صوت الأقدام يقترب شيئاً فشيئاً ....إلى أن اختفى وشعرت انها ابتعدت
فأخرجت رأسها من باب المعمل ونظرت فلم تجد أحداً
شعرت بالارتياح وقالت"الحمد الله"
"ماذا تفعليـــــــن هُنـــــــــــــا؟؟"
خفق قلبها خوفاً عندما سمعت هذا الصوت ونظرت للخلف ببطئ فصعقت عندما رأت المراقب ...

في فصل ثاني ثانوي "أ"
قال جاك"لقد رأيتهـــــــــــا"
قالت ايمو بأرتباك"رأيت ماذا؟!"
قال جاك وهو يغمز بعينه"الرسمـــه"
في هذه اللحظه ادار ليون رأسه نحوهما لأنه كان ينظر للخلف ويكلم احد الطلاب ثم رأهم على هذه الوضعيه وقال بأستغرب"مابكم"
قال جاك بأبتسامه"إن ايمو رسامه ماهره"
نظر ليون نحوها وهي تضم كراستها وقال"حقاً...أرينا رسوماتك"
شعرت ايمو كالصاعقه عندما سمعت ذلك ولم تعرف مالذي تفعله ..ولكن
أخذ جاك الكراسه منها بسرعه وخفيه لم تشعر بها إلا وهي معه فأزداد خفقان قلبها وإحمرار وجهها و خوفها ...
قلب جاك الكراسة وبدأ التصفح من الأخير وكانت أول رسمه يفتحها تحتوي على ازهــار و ورود بشكل منسق وجميل
قال ليون عندما رآها "إنها رائعه"
قال جاك"نعم..سأريك التي خلفها"
اتسع بؤبؤ عيني ايمو عندما سمعته وتذكرت بأن التي خلفها تحتوي على رسمه لـ ليون ...
كان جاك يفتح الصفحه ببطئ ...
ولكن لم يشعر إلا والكراسه قد أُخذت من بين يديه
نظر أمامه فأذا بتورا قد أخذتها منه وقالت بغضب"لم تأخذ إذنها في أن تتصفح الكراسه"
قالت ايمو بأرتباك "نعم..نعم..إنها محقه"


في الحبس الخاص بالمدرسه أدخل المراقب هارو فيه ثم أغلق الباب و أقفله
شعرت هارو بالغضب الشديد وقالت "كم اكرهك"ثم نظرت لغرفة الحبس وكان هناك طالبان يجلسان
ونظرت للزاويه الأخرى فرأت راي وتقدمت نحوه ثم جلست بجانبه
نظر نحوها راي بتعجب وقال"هارو..لماذا أدخلوكِ هنا"
قالت هارو بحزن "لأني خرجت من الفصل أريد ان اشتري قارورة ماء من الكفتريا ولكن المراقب اكتشفني وقادني إلى هنا"
قال راي "ألم تخبريه بأنك تريدين ماء"
ردت هارو بحزن أشد"أخبرته..ولكن لم يصدقني وقال أنني خرجت للتسكع"
كان راي ينظر نحوها بحزن ويقول في نفسه(لا أحب أن أراها حزينه)
ثم قال بعد فتره قصيره "هارو....أرأيتني كيف ظلموني"
قالت هارو بأستغراب"ظلموك..!!"
قال راي بحزن"نعم..لقد طردتني المعلمه بدون سبب وعاقبني المراقب ايضاً بدون سبب!"
في هذه اللحظه انطلقت ضحكه من اعمـــــاق هارو..
قال راي بتعجب "هارو..مابكِ"
ردت هارو وهي تضحك"ياغبي..لقد أهنت المعلمه وقلت لها انتِ حمار"
وضع راي يده على جبينه وكأنه غير مستوعب وقال"أيعقل انني فعلت ذلك!"
قالت هارو بأبتسامه عريضـه"نعم..وغير هذا قالت لك المعلمه أحمق ورديت عليها بشكراً"
قال راي بغضب"ياآلهـــي...لقد أوقعني في هذا جاك"


في فصل ثاني ثانوي "أ"
قالت ايمو وهي تضع يدها على قلبها وتشعر بالأرتياح"آه الحمدالله..شكراً لأنقاذي من هذا الموقف"
قالت تورا متعجبه"لاأعرف لماذا تخافون من هذا لماذا لا تخبريه بحقيقة مشاعرك"
قالت ايمو بخجل"لاأستطيع ..هذا صعب جداً"
قالت لويس وهي توجه نظرها نحو تورا"نعم..ثم اذا كنت كذلك لماذا لاتخبري معلم جاي بمشاعرك إتجاهه"
قالت تورا"هناك فرق بين طالب و معلم"
قالت ايمو"لا..ليس هناك فرق ..في أول مرة رأيت فيها معلم جاي ظننته طالب "
قالت ايمو بقلق"أتظنون أن جاك سيخبر ليون بالأمر"
قالت تورا"ربما لا تستبعديها على جاك"
قالت ايمو"يا آلهي انا خائفه ارجوكم ساعدوني مالذي نفعله"
قالت لويس"لابد ان نطلب من جاك بأن لا يخبره"
قالت ايمو"وكيف ذلك ربما يخبره الآن..انا خائفه"
قالت تورا"حتى لو أخبره الأمر عادي.. لم ترتكبي جريمه"
قالت ايمو بحزن"أعرف ذلك و لكن..لاأريده أن يعرف بهذه الطريقه"
قالت لويس"لابد ان واحده منا تتجرأ وتواجه جاك على انفراد وتطلب منه أن يكون الأمر سراً"
قالت ايمو"اذا ستكونين انتِ"
قالت لويس"انا آسفه..لاأستطيع"
قالت تورا"وأنا ايضاً"
قالت ايمو"إذان لايوجد إلا هارو"


وفي غرفة الحبس كان راي يشعر بالسعاده لأن هارو معه ..فتذكر كلام صديقه جاك
(قال جاك"اولاً لابد أن تكون رومانسياًُ"
قال راي"وكيف أكون..؟!"
قال جاك"مثلاً غداً الصباح في المدرسه إذا نظرت إليها أنظر إلى عينيها مباشره وافعل وكأنك تتأمل عينيها الجميلتان")
قال راي في نفسه(سأطبقها الآن)وبدأ ينظر لهارو
شعرت هارو بأنه ينظر إليها وعندما إلتفت نحوه شعرت بالخوف من نظراته لأنه كان يفتح عيناه إلى الأخير
وقالت في غضب"مابك تنظر إلي هكذا؟"
إحمر وجه راي وقال بأرتباك.."لاشئ"
قالت هارو"إذاً لا تنظر هكذا إنك تخيفيني"
شعر راي بالحزن ...وايضاً شعرت به هارو وقالت"راي انا آسفه ولكن لا أعرف سر نظراتك هذه؟!"
عندما سمعها راي قال في نفسه(سر نظراتي...هو أنني..أحبك..ولكن هل أخبرها بحقيقة مشاعري الآن...)

(رن الجــــــــرس)
في فصل ثاني ثانوي "أ"
عندما سمعت لويس الجرس قالت"يا آلهي رن الجرس وهي لم تأتي.. بالتأكيد إنها الآن في الحبس"
قالت ايمو"حذرتها من ذلك ولكنها لم تصغي "
قالت تورا"يا آلهي علينا الآن معلم الرياضيات ..كم أكرهه"
قالت ايمو"حل حليتي الواجب"
قالت تورا"نعم.."
قالت ايمو وهي تضحك"لقد تعلمتي درساً بالأمـــس لن تنسيه"
قال جاك في نفسه وهو ينظر للمعلم بغضب عندما دخل(لقد أحرجني اليوم الصباح وأمام طوابير المدرسة لن اتركه هكذا سأخذ حقي منه وسأجعله سخريه للجميع يا ترى ماذا افعل...)
بدأ جاك يفكر قليلاً وهو ينظر للمعلم الذي يكتب مسائل كعادته على السبوره
وقال جاك في نفسه(وجدتها..ولكن لابد من مساعدة صديقي العزيز راي)...


في غرفة الحبس..
قال راي وهو ينظر لهارو"هارو..أريد أن أقول لكِ شيئاً.."
قالت هارو "تفضل"
قال راي"لو أتاكِ شخص وقال بأنه يحبك وانت لاتكني بمشاعر إتجاهه ..ماذا تفعلين؟"
استغربت هارو لطرحه مثل هذا السؤال وبدأت تفكر قليلاً ثم قالت"ممم..لا أعرف سيكون الأمر صعباً"
قال راي"إذاً لو كان يحبك جداً جداً..ماذا تفعلين"
ضحكت هارو وقالت"ومن الذي يترك جميع فتيات المدرسه ويتجه لي أنا ..لاأعتقد بأنه يوجد شخص يحبني حتى أجاوب على سؤالك"
قال راي"و.... أنـــــــــــــــــــا"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
*maiss*
انمي متميز
انمي  متميز
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
البلــــــد :
عدد المساهمات : 356
تاريخ التسجيل : 27/11/2009
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : بنفسجي
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : أكتب النص هنا

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الإثنين ديسمبر 14, 2009 3:27 am

thank's :P
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
❤einey wabiki❤
المديرهـ العامهـ
المديرهـ العامهـ
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 377
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
الأنمي المفضل : كل الانيميات
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Music is my life
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أحمر
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : نلتقي لنرتقي ...
ومعا للأفضل ...

mms : 107

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الإثنين ديسمبر 14, 2009 3:43 am

you welcom
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ღ♥ღЅĥỉĥắyắღ♥ღ
مـشـرفـة
مـشـرفـة
avatar

نشاطي :
100 / 100100 / 100

الجنس : انثى
العمر : 27
البلــــــد :
عدد المساهمات : 6463
تاريخ التسجيل : 23/11/2009
الأنمي المفضل : One Piece & ღ♥ღFairy Tailღ♥ღ & Naruto
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : مشاهدة الأنميات
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : وردي
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي : sakura
sms :
[لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ الْعَظِيمُ الْحَلِيمُ،
لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ،
لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ رَبُّ السَّمَوَاتِ،
وَرَبُّ الْأَرْضِ،وَرَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمِ]..




mms : 110
الوسـام الفضي :

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الإثنين ديسمبر 14, 2009 12:40 pm

شكرااااااااا












[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ليكوند
انمي جدـيد
انمي جدـيد
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : ذكر
البلــــــد :
عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 12/12/2009
sms : أكتب النص هنا

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الثلاثاء ديسمبر 15, 2009 1:37 am

شكرا القصة روعة لكن طوييييييييييييييييييلة
ههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
❤einey wabiki❤
المديرهـ العامهـ
المديرهـ العامهـ
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 377
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
الأنمي المفضل : كل الانيميات
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Music is my life
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أحمر
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : نلتقي لنرتقي ...
ومعا للأفضل ...

mms : 107

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   السبت ديسمبر 19, 2009 6:18 am

مشكورين على الردود المنورة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
❤einey wabiki❤
المديرهـ العامهـ
المديرهـ العامهـ
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 377
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
الأنمي المفضل : كل الانيميات
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Music is my life
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أحمر
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : نلتقي لنرتقي ...
ومعا للأفضل ...

mms : 107

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الخميس ديسمبر 24, 2009 9:44 pm

الحلقـه الخامســه



قال راي.."وأنـــا"
ظهرت علامات الدهشه على هارو وقالت متعجبه"وأنت!!"
شعر راي بشئ غريب يسري في جسده وأرتبك ولم يعرف مالذي يقوله
قالت هارو"لم أفهمك راي"
قال راي مرتبكاً"أنا..أقصد..أنني..مثــ ـ ـلك..لا يوجد شخص يحبني"
قالت هارو وكأنها بدأت تشك في الأمر"اهااا.."
نظر راي للأسفل وقال في نفسه(لماذا كل ماأردت إخبارها اتراجع ..متى سيأتي اليوم الذي سأرتاح فيه"



مرت الحصه الثالثه بسلام وبعد فتره ليست بالقصيره رن الجرس معلناً دخول وقت الفسحه..

مرو الفتيات لفصل بريس وأخذوها وعندما خرجو وجدوا هارو في إنتظارهم وقد أخبرتهم بكل ماحدث...
وبينما هم على ذلك أتى من خلفهم صوت راي وهو يقول"جــــــــاك..اشتقت لك يا صديقي"
قال جاك وهو يتقدم نحوه "و أنا كذلك صديقي راي"
كانو الفتيات ينظرون نحوهم بتعجب
قالت هارو"يوقعون بعضهما في المشاكل ومع ذلك يحبان بعضهما"
قالت ايمو"انهم اصدقاء الطفوله و يعرفون بعضهما جيداً"

وفي طريقهم نحو الساحه الخارجيه للمدرسه كان هناك سلم يؤدي إلى الأسفل نحو الساحه مباشره وكانو الفتيات في أعلاها أما الفتيان فقد سبقوهم إلى الأسفل

رأت تلك الفتاه (التي تضايق بريس ) مارتل في أسفل السلم بينما الفتيات مازالو عليه
وقالت في نفسها(سأجعلها إضحوكه امام الجميع وامام مارتل خاصه)
تقدمت هذه الفتاه نحو بريس وخفيه من دون أن ينتبه لها احد وضعت قدمها امام قدم بريس
فتعثرت بريس قليلا وحاولت ان تتماسك ولكنها تدحرجت من السلم
وعلى وسط صرخات الجميع وصديقاتها هدأ الجميع معاً والكل ينظر مستغرب ..

قالت ايمو وهي تنظر للأسفل وقد اتسع بؤبؤ عينيها"يا آلهي "

كانت بريس بين يدي مارتل فقد أمسك بها قبل أن تقع على الأرض وحملها...
قالت تلك الفتاه وهي تنظر بقهر شديد نحوهما"يا آلهي امسك بها كم اكرهك يا بريس"
أنزل مارتل بريس وقال لها مبتسماً"أنتبهي من خطواتك جيداً في المره القادمه " ثم ذهب مع اصدقائه..

كانو الفتيات مازالو على وضعيتهم في الأعلى ..

قالت لويس"دعونا ننزل إليها..." نزلو نحوها الفتيات..

قالت هارو"يا آلهي موقف لا يحسد عليـــــــــه"
قالت لويس مبتسمه"ياااه وتحقق حلمك يا بريس"
قالت ايمو مازحه"إنه فارس الأحلام ينقذ الأميره في اللحظه الأخيره"
قالت تورا "ياي اتمنى ان يحصل هذا الموقف وينقذني من ذلك جـــــاي"
نظرت نحوهم بريس بتعجب وقالت ببراءه"مالذي حصل؟!"




في الكفتريا..وعند الفتيان

قال جاك"إنك حقاً شجــــاع يا مارتل"
قال مارتل مبتسماً"هذا واجبي لقد كادت ان تسقط على الأرض"
قال ليون"ولكنها لم تشكرك على هذا"
قال جاك"يارجل هؤلاء الفتيات خجولات ..ويبدو انها غير مستوعبه ان هناك فتى حملها"
قال مارتل وقد ظهرت عليه علامات الخجل"انا لم اطلب شكراً فقد قمت بالواجب وارجوكم لا تفهموا الموضوع خطأ"


في هذه الأثناء دخلو الفتيات الكفتريا وتوجهو نحو طاولتهم المعتاده والتي هي مقابله للفتيان مباشره
جلسو جميعهم عليها

قالت ايمو لبريس"إنه خلفنا"
ردت بريس بخجل"أعرف ذلك"
قالت لويس"أخبرينا كيف كان شعورك عندما رأيتي نفسك بين يديه"
قالت تورا بأبتسامه ماكره"ولماذا لاتخبرينا انتِ في موقفك مع ستان"
شعرت لويس بالخجل الشديد ونظرت للأسفل ولم ترد وكان ذلك نفس تصرف بريس
قالت ايمو وهي تنظر نحوهما (بريس و لويس)"إنهما يفهمان بعضهما"

في هذه اللحظه شعرت هارو بأن احداً خلفها وعندما إلتفتت وجدت راي يقف ومعه قارورة ماء

قال راي مبتسماً"تفضلي"
وقفت هارو ونظرت بإستغراب وقالت"لي أنا!"
قال راي"نعم"
ابتسمت هارو وقالت وهي تأخذها منه"شكـــــراً لك"
ابتسم راي ابتسامة خجل وقال"العفو" وأكمل في نفسه(حبيبتي)
ثم ذهب نحو طاولة الفتيان..

قالت ايمو" اشعر أن راي يتصرف بغرابه"
قالت هارو بعد أن شعرت بالأرتياح لشربها الماء بإبتسامه"إنه لطيف"
قالت ايمو"ياآلهي لقد نسيت"
قالت تورا"نسيتي ماذا؟"
قالت ايمو"هارو..أريد ان أطلب منك شيئاً واتمنى أن توافقي عليه"



وفي طاولة الفتيان كان ليون وستان ومارتل يتحدثون عن أمور دراسيه ..بينما راي وجاك يهمسان لبعضهما..

قال جاك"أخبرني مالذي حدث لك في غرفة الحبس معها؟"
قال راي بحزن"لقد كدت أن أخبرها"
قال جاك"ياغبي لا تخبرها بهذه السرعه"
قال راي"ماذا أفعل لقد طبقت طريقتك التي تقول عنها انها رومنسيه و وبختني"
قال جاك بأستغراب"وبختك!!"
قال راي بحزن"نعم..وقالت ان نظراتي تخيفها"
قال جاك بأبتسامة مكر"راي هؤلاء الفتيات..إنها تتصرف هكذا حتى لا تبين لك انها خجلت من نظراتك"
قال راي"حقاً.....ولكن"
قال جاك"ماذا"
قال راي بثقه"أريد أن أخبرها الآن"
قال جاك"هل انت متأكد؟"
قال راي"نعم..أخبرها بما في قلبي أفضل من أتعذب هكذا.."

قاطع حديثهم هذا صوت هارو...وهي تقول"جاك لوسمحت"
نظرو الأثنان خلفهما نحوها وقال جاك"نعم"
ابتسمت هارو وقالت"أريدك في أمر هام"
قال جاك"أنا"
قالت هارو"نعم"
قال جاك"إذاً ماهو الأمر؟"
قالت هارو"لا..أريدك على انفراد"
نظر جاك نحو راي وابتسم ثم ذهب مع هارو..
شعر راي بالغضب الشديد وقال في نفسه(مالذي تريده منه؟)

في طاولة آخرى جلسا عليها جاك و هارو

قال جاك"ماهو الأمر الهام الذي استدعيتني لأجله!"
قالت هارو"الرسومـــات"
قال جاك"أي رسومات؟!"
قالت هارو "رسومات ايمو.."
قال جاك بأبتسامة مكر"اهاااا..فهمت.."


وفي طاولة الفتيات كانت ايمو تنظر نحو جاك و هارو بخوف ..
أما لويس فكانت تنظر نحو ستان وهي حزينه ثم وجهت نظرها نحو الأسفل
ورجعت بذاكرتها إلى الوراء...((

أتى صوت لويس الطفولي ذو الخمس سنوات وهي تبكي"اهئ..اهئ"
شعرت لويس بأن هناك احداً يضع يده على شعرها وعندما فتحت عينيها المغرقتان بالدموع وجدت ستان ذو الست سنوات
وهو ينظر نحوها بأبتسامه
قالت لويس وهي تبكي"ماذا تريد ..؟أبعد يدك عني"
قال ستان مبتسماً بصوته الطفولي"خذي هذه"
وكان بيده حلوى لويس تحبها جداً..
قالت لويس وقد خف بكائها"هذه لي أنا!"
قال ستان بأبتسامه"نعم"
ارتسمت ابتسامه بريئه على وجه لويس وقالت بمرح وهي تأخذها"شكراً لك يا...."
قال ستان"أسمي ستان..وأنتِ"
ابتسمت لويس وقالت"لويس"
قال ستان"لماذا تبكين؟"
ردت عليه لويس بحزن شديد"ماما و بابا"
قال ستان"مابهم؟"
قالت لويس وهي تبكي"سافرا ولم يأخذاني معهم "
قال ستان لينسيها البكــاء"ألا تتذوقي الحلوى إنها جميله"
عادت تلك الإبتسامه الممزوجة بحزن وهي تنظر نحو الحلوى وقالت"هذه الحلوى.. إني أحبها كثيراً"
.............))

نظرت ليوس نحو ستان والذي بدأ وكأنه شـــــــارد الذهن ..وقالت في نفسها بحزن( لقد تغيرت كثيراً ..ستان!!)

قالت تورا وهي تنظر نحو ليوس"هي وصلتـــــــي إلى أيــن؟"
ابتسمت ليوس بحزن وقالت"معكم"
في هذه الأثناء وصلت هارو..وجلست معهم وهي مبتسمه
قالت ايمو بقلق"طمئنيني هارو مالذي حصل؟"
قالت هارو بحزن"لقد...علِم ليون"
وضعت ايمو يدها على قلبها وقالت وكأنها غير مستوعبه"مـ....اذا؟"
انطلقت ضحكه من هارو وقالت"أمزح معك لم يخبره"
شعرت ايمو بالأرتياح وقالت بغضب"إذا مالذي حدث بينكم"
قالت هارو"لقد شرحت له الأمر وكان على عكس ماتوقعت فقد تجاوب معي بسرعه وأخبرته بأن يكون الأمر سراً"
قالت ايمو بفرح"آآآه الحمدالله اشعر الآن براحه كبيره لقد كنت قلقه جداً"

في هذه الأثناء رن الجرس معلننا عن بدايه الحصه الرابعه

وقفت تورا بسرعه وقالت بلهفه"هيا يا فتيات سيكون علينا الآن معلم جـــــــــاي"
قالت هارو "يا آلهي اهدئي ماهذه العجله"
قالت تورا"أرجوكم راعو مشاعري إني مشتاقه له كثيـــــــــراً"
ابتسمت لويس وقالت بشفقه"إذاً هيا يافتيات قبل أن يحدث لها شئ"




في فصل ثاني ثانوي"أ"

قالت تورا بحزن"يا آلهي لقد تأخر المعلم"
قالت ايمو مازحــه"يستغلى"

وعند الفتيان..

قال جاك موجهاً حديثه نحو راي"إسمع أريد ان أفعل مقلب قوي في معلم الرياضيات"
قال راي بأستغراب"مقلب قوي...هذا رائع أنا أكره هذا المعلم"
قال جاك "ولكن ستشاركنـــــــي فيه"
قال راي بثقه "ليس لدي مانـــــــــع"
قال جاك "إذاً سنقوم بتنفيذه غداً"
قال راي بأبتسامعه"حسنناً"

في هذه الأثناء دخل معلم الجغرافيا جــاي وكانت تورا سعيـــــــده جداً وتشعر بسعــادة أكبر عندما ينظر إليها...

وكانت تورا نشطيــة جدا مع المعلم ...وبعد فتــرة ليست بالقصيره

قال معلم جاي"إنتهى الدرس...هل هناك سؤال؟"

قال الجميــــــع بصوت واحد"لا"

ابتسم المعلم و وجه نظراته نحو تورا وقال"تورا إجمعي لي دفاتر الطلاب وأحضريها لي في مكتبي"
ابتسمت تورا بخجل وقالت"كما تريد معلم"

خرج المعلم من الفصل وأخذت تورا دفترها وقالت لـ إيمو التي بجانبها "ايمو اعطيني دفترك"
قالت ايمو"ارجوك تورا هناك بعض الأشياء الناقصة في دفتري أعطيني دفترك حتى أكملها وإلى أن تجمعي دفاتر الطلاب سأكون جاهزه"

ابتسمت تورا بسعاده وقالت"كما تريدين عزيزتي ايمو" ثم ذهبت لتجمع الدفاتر من البقيه

في هذه الأثناء كانت هناك فتاه خبيثه خلف تورا قالت هذه الفتاه في نفسها(دائماً..تورا..تورا..إنه لايعدل بيننا ولكني سأعرفه من هي تورا الحقيقه)
نظرت الفتاه نحو ايمو والتي كانت تنقل بعض الأشياء من دفتر تورا ثم
وضعت دفتر تورا على طاولتها بينما هي انشغلت بأكمال بعض الأشياء الآخرى
أستغلت هذه الفتاه الفرصه وأخرجت ورقه من درجها وتقدت نحو طاولة تورا بحذر وكانت تنظر يميناً و شمالاً وركزت خصوصاً نحو ايمو المشغوله وفي هذه اللحظه ادارت ايمو ظهرها نحو هذه الفتاه لتتحدث مع فتاه آخرى في أمر
فاستغلت هذه الفتاه ووضعت الورقه داخل دفتر تورا بحذر و خفيه..وتراجعت إلى الخلف وجلست مكانها وكأن شيئاً لم يكن

بعدما إنتهت تورا من تجميع الدفاتر عادت إلى ايمو وأخذت دفتر ايمو ودفترها وكان دفترها في المقدمه

خرجت من الفصل وتوجهت نحو غرفة المعلمين ثم طرقت الباب ودخلت ووجدت المعلم جاي جالساً على مكتبه
تقدمت نحوه في خجل ووضعت الدفاتر على مكتبه

قال معلم جاي بأبتسامته السحريه"شكراً لك تورا"

خفق قلب تورا ولم ترد عليه من الخجل وعندما أرادت الخروج ...فتح معلم جاي دفترها وعندما رأى الورقه...

قال بغضب"تــــــــــــورا"
وقفت تورا عندما سمعت صوته الغاضب و التفتت إليه ثم اقتربت منه ...
قال المعلم في غضب وهو يوجه الورقه نحوها"ما هذا"
نظرت تورا نحو تلك الورقـــه وهي غير مصدقه لما ترى فقد كانت تحتوي الورقه على كلمات إستهزاء قويه جداً للمعلم جاي
وضعت تورا كفها على فمها وقد أدمعت عينيها لما رأت..

قال المعلم في غضب"لم أتوقعها منك ياتورا"
ردت تورا وهي تبكـــــي ومرتبكه"أقسـ ـم لك أنه لست أنا"
قال المعلم "تورا أحضري ولي أمرك غداً"
ردت تورا وقد إزداد بكائها"قلت لك لست أنـــ..."
قاطعها المعلم في غضب"آنصرفي الآن وأحضري ولي أمرك غداً"
شعرت تورا بأن المعلم صفعها صفعة مؤلمـــــــه
ثم خرجت من الفصل وهي تبكي بألم وغير مدركه لما كان يحدث
تقدمت تورا نحو فصلها ودخلته ثم توجهت إلى مقعدها فجلست و وضعت رأسها على الدرج وقد إنغرقت في البكاء المرير

قالت لويس بحزن"تورا مابكِ"
قالت ايمو بحزن"تورا عزيزتي أخبريني مالذي حدث لكِ"
لم ترد عليهم تورا ابداً ...وبقيت على هذا الحال إلي نهاية الدوام فقد حاولو معها صديقاتها ولكن لامجيب
وعندما سمعت صوت رن الجرس معلنناً نهاية الدوام أخذت حقيبتها وهي تبكي وخرجت مسرعه
قالت ايمو بحزن"يا آلهـــي مابها...؟"
قالت هارو"يبدو أن الأمــــر ليس بسيطاً"
قالت لويس"انا قلقه عليها جداً"




ودعــو الأصدقاء بعضهم كالمعتاد ولكنهم كانو حزينين جداً لحال تورا فهم لايعلمو مالذي حدث لهـــا وكانو قلقين عليها جداً

في خارج مبنى المدرسه توقف راي وقال"إسمع لابد أن أخبرها بحقيقة مشاعري إتجاهها"
قال جاك"حسنناً كما تريد..ولكن لابد أن تدعوها للغداء معك في مطعم"
ابتسم راي وقال"أعرف هذا ولكن..النقود التي معي لا تكفي"
غمز له جاك وقال"لاتقلق ياصديقي خذ هذا الذي معي سيكفيك أنت وهيا"
قال راي مبتسماً"شكـــــراً يا أعــــز صديق"
قال جاك"حسناً أتمنى لك التوفيق في المهمه سأذهب الآن الى المنزل أني منهك جداً...إلى اللقاء"
قال راي"إلى اللقاء"

نظر راي للخلف وركض بسرعه وبعد فتره من الركض وجد هارو تودع لويس التي دخلت منزلها وعندها تقدم راي
مسرعــــــاً إليها و قاطعها في المشي..

قال راي مبتسماً"هارو"
نظرت هارو امامها نحوه وقالت "راي!"
قال راي مرتبكاً"هارو..أريد دعوتك معي إلى الغداء"
قالت هارو بإستغراب"أنـــا"
قال راي"نعم"
قالت هارو مبتسمه "ليس لدي مانــــــــــع ولكن لمــــاذا؟"
قال راي بخجل"أريدك في موضوع هـــــــــــــــام"




وفي المطعم جلست هارو مقابل راي مباشره..

قالت هارو مبتسمه"هذه أول مرة يدعوني شخص للغداء"
قال راي"هذا رائع إذاً أنا اول شخص يدعوكِ"
ابتسمت هارو وقالت"نعم"
قال راي"حسناً مالذي تريدينه"
قالت هارو بسرعه"آيس كريم بالفنيليا"
قال راي بأستغراب"آيس كريم الآن"
قالت هارو مبتسمه"نعم أنا أحبـــــه"
قال راي"حسناً ..وأنا أيضاً..ولكن إختاري من القائمه الوجبات التي تفضلينها للغداء"
بدأت هارو تختار وقد إختارت اشياء كثيره جداً..
قال راي ويبدو أنه في ورطــه"أتريدين شيئاً آخــــر"
قالت هارو بعفويه"لا..شكراً"

بعد فتره قليله من الصمت..

قال راي في نفسه(هل آخبرها الآن..إني خائف)

قاطعت هارو تفكيره وقالت"بالمناسبه لقد قلت أن هناك أمر هام تريديني فيه"
بلع راي ريقه وقال بأرتباك"نــ ـعم..هنا أمر مهم جداً بالنسبه لـــي"
قالت هارو"إذاً ماهـــو"
شعر راي بالتردد الشديد وقال"إسمعي هارو..سأخبرك بالأمر الذي خبأته طويلاً ولن أستطيع أن أخبئه أكثــر"
قالت هارو بإستغراب"وما هو"
قال راي بحزن"و لكن أرجوك ياهارو تفهمي موقفي ومشاعـــري اقسم لك أنني اتعذب في اليوم ألف مره"
قالت هارو بأستغراب"مشاعرك!!..أخبرني يا راي مابك؟"
شعر راي بالخوف الشديد وبدأت تتسارع نبضات قلبه نظر للأسفل بحزن شديد ثم نظر نحو عيني هارو وقال بصوت هادي ""أحبــــــــــــــــك""



جرح المشاعــر والأحاسيس آلـــم يقتل الإنسان >>>>>


عدل سابقا من قبل eney hataki في الثلاثاء فبراير 02, 2010 5:24 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ღ♥ღЅĥỉĥắyắღ♥ღ
مـشـرفـة
مـشـرفـة
avatar

نشاطي :
100 / 100100 / 100

الجنس : انثى
العمر : 27
البلــــــد :
عدد المساهمات : 6463
تاريخ التسجيل : 23/11/2009
الأنمي المفضل : One Piece & ღ♥ღFairy Tailღ♥ღ & Naruto
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : مشاهدة الأنميات
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : وردي
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي : sakura
sms :
[لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ الْعَظِيمُ الْحَلِيمُ،
لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ،
لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ رَبُّ السَّمَوَاتِ،
وَرَبُّ الْأَرْضِ،وَرَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمِ]..




mms : 110
الوسـام الفضي :

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الخميس ديسمبر 24, 2009 10:01 pm

مشكووووورة












[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
((حلم الصبا))
انمي نشيـط
انمي نشيـط
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
البلــــــد :
عدد المساهمات : 182
تاريخ التسجيل : 26/12/2009
الـــهـــوايـــة :
لونك المفضل : وردي
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي : itashi
sms : أكتب النص هنا

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   السبت يناير 02, 2010 5:23 pm

وااااو راااائعة
تسلمي ..

ابدااع ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
souhir
انمي نشيـط
انمي نشيـط
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
البلــــــد :
عدد المساهمات : 134
تاريخ التسجيل : 07/01/2010
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : التحقيق /الشعر
الـــهـــوايـــة :
لونك المفضل : أزرق
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي : Gon
sms : أكتب النص هنا

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الجمعة يناير 08, 2010 12:05 am

woooooooooow comme elle est jolie wallah vraiment devien pleure

merçi beaucoup mon amie et jattands pour toujours tes nouvelle


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لوثر شاركان
انمي مبدع
انمي  مبدع
avatar

نشاطي :
40 / 10040 / 100

الجنس : ذكر
العمر : 23
البلــــــد :
عدد المساهمات : 596
تاريخ التسجيل : 06/01/2010
الأنمي المفضل : نارووووتو
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : كرة قدم
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أزرق
الـــمـــزاج :
sms : استغفرالله واتوب اليه
سبحان الله وبحمده
لاحول ولا قوة الا بالله
سبحانك اللهم لا اله الا انت
استغفرك واتوب اليك

mms : 25

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الجمعة يناير 08, 2010 8:43 am

شكرا على القصة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مرح
انمي جدـيد
انمي جدـيد


نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 04/03/2010
sms : أكتب النص هنا

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الخميس مارس 04, 2010 2:18 am

شكرا على القصه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مرح
انمي جدـيد
انمي جدـيد


نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 04/03/2010
sms : أكتب النص هنا

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   السبت مارس 06, 2010 1:02 am

اين الحلقات الباقيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
❤einey wabiki❤
المديرهـ العامهـ
المديرهـ العامهـ
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 377
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
الأنمي المفضل : كل الانيميات
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Music is my life
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أحمر
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : نلتقي لنرتقي ...
ومعا للأفضل ...

mms : 107

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   السبت مارس 06, 2010 7:32 am

جرح المشاعــر والأحاسيس آلـــم يقتل الإنسان ..!
الحلقه السابعــه


عند باب المجمع دخلا كلا من ستان و ليون وكانت في هذه اللحظه لويس خارجه وهي مسرعه وبيدها بعض الأكياس
قال ليون"ستان ..أنظر انها هناك.."
قالت ستان وهو ينظر نحوها بملل"إذاً اخبرها ان تقابلني في المطعم الموجود في الدور الثالث"
قال ليون بتعجب"ألا تريد ان تطلب منها ذلك؟"
قال ستان"لا اطلب منها انت.."ثم ترك ليون وذهب من الجهة الأخرى صاعداً للدور الثالث..
لم تنتبه لهما لويس ولم تشعر إلا عندما أتى صوت ليون يلوح لها من الجهة الآخرى
نظرت نحوه فأبتسمت واقتربت منه وقالت"اهلا ليون..هل تريد شيئاً"
قال ليون "نعم.....ستان"
قالت لويس بأندهاش و خوف"مابـــه؟"
قال ليون"إنه يريد مقابلتك في المطعم"
قالت ليوس متعجبه"انا.."
قال ليون"نعم وتجدينه في الدور الثالث و يريدك في موضوع خــــاص"
شعرت لويس بالخجل والسعاده وقالت"إذاً شكراً لك ليــــون.."
ثم ذهبت راكضه من السلم للذهاب إلى ستان
قال ليون وهو ينظر نحوها"مسكينة..كان الله في عونها"ثم خرج من المجمع التجاري..
وفي الدور الثالث دخلت لويس المطعم ونظرت لليمين فلم تجد ستان وعندما نظرت لليسار وجدته و احمرت وجنتاها
من الخجل وكانت تقترب نحوه وفي كل لحظه تزداد نبضات قلبها وتشعر بحرارة وجهها
ألقت التحيه على ستان ثم جلست أمامه مباشره ووضعت الأكياس جانباً وكانت تنظر للأسفل
في هذه اللحظه أخــرج ستان عدة رسائل من جيبه وأراها لويس
قالت لويس بتعجب"ماهذه؟"
قام ستان بتمزيق الرسائل ورماها نحو لويس
إندهشت لويس من هذا التصرف وكانت الآوراق تتناثر امام وجهها مباشره ولم تنطق بكلمه واحده
قال ستان"لقد أزعجتني رسائلك كثيراً..انا أتيت للمدرسه للدراسه فقط وليس للعب واللهو والحب الزائف"
مازالت لويس مصدومه لما تراه !!
واكمل ستان حديثه"للأسف لايوجد حب في هذه الدنيا ان حبك لي مجرد حب زائف سيزول مع الأيام ...وانا لاأستطيع تقبل هذا الحب السخيف انا لا أعترف بالحب بتاتا ولا أريد رسائل آخرى منكِ...وإذا رأيت رسالة آخرى سيكون لي معكِ حســاب آخر"
اتسعت عيناي لويس لما تسمعه وكان هو ينظر إلى عينيها مباشره بنظرات خاليه من التعبير..
ثم قام من كرسيه وخرج من المطعم ولم ينتظر أي ردة فعل منها..!
شعرت لويس بسكينـــه طعنت أعمـــــاق قلبهــــا فوضعت يدها على قلبها وهي تتألم وقد أغرقت عيناها بالدموع
حاولت ان تتماسك نفسها أمام الناس لكنها لم تستطيع..شعرت بأن هناك جــرح أخترق قلبها ومن أعز إنسان سكن قلبها منذ طفولتها ..قال لها بضع كلمات خرجت من فمه كالماء ولكن دخل كل حرف منها كطعنه في قلبها..
مر شريط الذكريات أمام عينيها عندما كانت طفله وكيف كان لطيف معها وكيف أخرجها من محنتها تلك..
رجعت بذاكرتها إلى الوراء قليلاً...((
أتى صوت لويس الطفولي وهي تبكي بكــاء حاداً وتضم رجليها إلى صدرها وتخفي وجهها بينهما ..ولكن قطع ذلك
عندما سمعت صوت ستان الطفولي وهو يقول بحزن"لويس لماذا تبكين..؟"
نظرت نحوه بعينان مليئه بالدموع والآســـى...وعادت لما كانت عليه ولم تجبه!
قال ستان بحزن"أرجوك يا لويس لاتبكي لا أحتمل رؤيتك هكذا"
صرخت لويس في وجهه باكيــه"ماما و بابا لم يعودان .."
قال ستان بأبتسامه"لاتقلقي سيعودان قريباً"
قالت لويس وهي تبكي"لا لن يعودان..لقد تركوني لوحدي هنا"
قال ستان وهو يمسح دموعها"لن تكوني وحيده أنا معــــك"
قالت لويس ببراءه"تكون معي!"
قال ستان بأبتسامه"نعم..ولن أتركك ابداً هذا وعد منــي"
قالت لويس"وعـــد"
قال ستان"نعم"
ارتسمت إبتسامه مشرقه على وجهها البرئ و قاطعها عندما أخرج ستان حلوى من جيبه وقال"خذي هذه حلوتك المفضله"
.........))
مازالت لويس تبكي وغير مستوعبه لما حدث وكأنه كابوس نظرت للأسفل ثم أخذت الأكياس وركضت مسرعه إلى أن خرجت من المجمع وكانت تركض بين الأرصفة متجهه نحو منزلها وهي تبكي بآلم لم تشعر به من قبل وقالت في نفسها بنبرة البكاء الحاده(لماذا يا ستان..لقد وعدتني أن تبقى معي ولن تتركني لماذا خنت هذا الوعد..لقد كان آملي في الحياه هو أنت..والآن ذهبت كل آمــالي وآحلامـــي طوال هذه السنين في لحظات ..لا أستطيع العيش الآن.. لماذا فعلت ذلك ؟!انك حقاً قاسي القلب.."
أقتربت لويس من المنزل و وقفت امام باب المنزل وكانت تمسح دموعها لكي لا تراها عمتها ولكن كل ما مسحتها تزداد الدموع شعرت أنها لا تستطيع إيقاف دموعها فقالت بنبرة بكاء"لا أستطيع"
طرقت الباب بهدوء وسمعت صوت أقدام قادمه بإتجاه الباب فشعرت بالخوف وعندما فُتح الباب
وجدت عمتها أمـــام عينيها فشعرت بتصلب قدميها من الخوف
قالت عمتها بنبرة غضب"أين كنتي؟"
لم تجبها لويس و وجهت نظر للأسفل كي لا ترى وجهها الملئ بالدموع ثم تقدمت للداخل وأتى صوت قوي جداً عندما أقفلت عمتها الباب وفي لحظه
لم تشعر لويس إلا بعمتها تسحبها من شعرها وتصرخ في وجهها في غضب"أربع ساعات في المجمع ماذا كنتي تفعلين هناك ايتها الخرقـــاء"
إزداد بكاء لويس وقالت"عمتي لقد إشتريت جميع الأغراض ولكن المجمع مزدحم اليوم جداً"
قالت عمتها وهي تزيد من سحب شعرها بقوه"هل أنا غبيه لكي تقولي لي هذا الكلام ..عقابك اليوم هو أن تخرجي جميع ملابس ابنتاي من الخزنة وتعيدين غسلها وكيها و تطبيقها حتى لا تتسكعي مرة آخري في المجمع .."
قالت لويس وهي تبكي"أرجوك عمتي لا أستطيع.."
قالت عمتها بغضب"و من أنتي حتى ترفضي أوامــري؟ هه فقط تكوني إبنة أخ لي جميع العائله تبرأت منه لأنه تزوج رغماً عنا بفتاه ليست من دمنــا وكانت نهايتهم مأساويه لأنه خرج عن أوامر العائله ورغم أن الجميع قال لي أذهبي بها إلى دار الرعايه إلى أنني تعاطفت معك وفضلت أن تشتغلي خادمه لدي ..ولا أريدك مرة آخرى قول عمتي أنا سيدتك أفهمتـــي"
لم تجبها لويس فشعرت أن آلم قلبها إزداد للضعف عندما تذكرت والدايها وقالت في نفسها(ليتني مُت بين أحضانكما)
كانت عمتها مازالت ممسكه بشعرها ثم قامت برميها بقوه نحو الحائط فأصطدم وجه لويس به ونزف دم من فمها..لكنها لم تشعر به ابداً لأن آلم القلب أقـــوى من آلم الجسد..!


وفي منزل تورا كانو الفتيات(ايمو و بريس) خارجات من المنزل وخلفهم تورا
قالت تورا"انا آسفه مرة آخرى ايمو.."
قالت ايمو بأبتسامه"لا عليك عزيزتي"
قالت بريس"حسناً طبقوا الخطة غداً لكي تكتشفوا الفاعل"
قالت ايمو"بالتأكيد وسيكون غبياً إن عاد المشهد مرة آخرى"
خرجت دمعه من عيني تورا وقالت"لا أعرف لماذا شككت بأعز اصدقائي.."
قالت ايمو"أرجوك تورا إنتهى الموضوع وسنكتشف الفاعل قريباً و بالنسبه لمعلم جاي سيعرف الحقيقه ايضاً وسيعتذر منكِ"
قالت تورا"أتمنى ذلك"
قالت بريس بأبتسامه"إذاً إلى اللقاء"
قالت تورا"إلى اللقاء"

استرسلت الشمس اشعتها الذهبيه لتعلن عن بدء صبــــــاح يوم جديد..
وفي مدرسة الثانويه للطلاب والطالبات وتحديداً في ثاني ثانوي"أ"
ضرب جاك بيده على كتف راي ففزع راي ونظر نحوه وقال"هيي مابك أفزعتني"
قال جاك"أرحم نفسك من اليوم وأنت تنظر إليها ألم تشبع!"
قال راي"لا..أشعر بشووق للنظر فيها للأبــــد"
قال جاك ضاحكاً"ياآلهي..حسناً الم تسألني عن المقلب الخفيف الذي سأفعله بمعلم الرياضيات؟"
قال راي"صحيح..ماهو..؟"
عند الفتيات..
قالت ايمو موجه حديثها لـ تورا.."انظري للويس أشعر بالقلق عليها!"
قالت تورا "لماذا؟مابها"
قالت ايمو"اشعر بأن شكلها متغير لا أعرف لماذا؟"
قالت تورا غاضبه"بالتأكيد ان عمتها فعلت لها شيئاً كالعاده"
قالت ايمو محدثه نفسها بقلق"لا أعتقد ذلك"
كانت لويس طوال الوقت صامته و حزينه وتنظر للأسفل فهي لم تنم فطوال الليل قضته في غسيل الملابس ولكن هذا لا يساوي شيئاً أمام الجرح الذي جرحه لها ستـــان كل ماتذكرته شعرت برغبه جامحه في البكاء لكنها تتماسك ولا تنظر نحوه ابداً
وبدأت تحدث نفسها بحزن شديد (انا لم اتجرأ مرة واحده أن أرسل له رساله واحده..لقد أساء الظن..من يكون ؟ أيعقل ان هناك فتاه غيري تحبه) وضعت يدها على قلبها وهي تشعر بالآلم...
في هذه الأثناء كان لديهم الحصه الأولى والثانيه مواد عمليه وتنقسم المواد العمليه إلى فن وتصميم
وكانو الجميع مقسمين على النحو التالي
(ايمو-تارا-جاك-ليون)فـــن
(ستان-لويس-راي-هارو)تصميم
في هذه اللحظه دخل معلم الفن وقال"هيا مجموعة الفن تأتي إلى المعمل بسرعه ومن يتأخر سوف يعاقب" ثم خـــرج..
نهضو مجموعة الفـــن وخرجو متوجهين للمعمل وكانت ايمو متعجله خوفاً من العقاب وكان لديها كراستان متشابهه جدا الأولى خصصتها للفن و الثانية كانت لرسوماتها الخاصه وهي التي تحتوي على رسومات عديده لليون
ومن عجلتها أخذت كراستها الخاصه..!
بعد أن خرجو وبفتره قصيره دخل الوكيل وقال"معلم التصميم غائب لهذا اليوم ولا أريد إزعاجاً ولا طالب يخرج من الفصل" ثم خرج..
شعر راي بالسعاده لأنه سيتفرغ لهارو ثم نظر نحو هارو التي تجلس بجانب لويس وهي منشغله بحل بعض الواجبات..
نهض من كرسيه ثم تقدم نحوها وقال موجهاً حديثه للويس"أرجوك لويس أريد مكانك فقط هذه الحصتين"
هزت لويس رأسها بالإيجــاب وعندما نهضت لم تشعر بنفسها إلا وراي سحبها ووجهها نحو مكان ليون الذي بجانب ستان ونظرت نفسها فوجدت أنها جالسه بجانب ستــان..ارتسمت علامات القهر على وجهها فنهضت وذهبت لمكان ايمو وجلست عليه وكانت تشعر بشئ غريب عندما جلست بجانبه وبدأ قلبها ينبض بشده ثم وضعت رأسها على الطاولة وهي تبكي بصمت!
بينما هارو كانت تشعر بأن راي يجلس بجانبها لكنها تظاهرت بالتجاهل
قال راي وهو ينظر إليها مباشره"إشتقت لكِ"
قالت ايمو بخجل وصت يكاد يسمع"وأنــا كذلك"
قال راي"أرجوكِ دعيني اساعدك في حل هذه المسائل"
ابتسمت هارو وقالت"لا..لاداعي لذلك.."
ولكن راي لم يصغي لها فأخذ دفترها وبدأ يحل لها المسائل
كانت هارو تنظر نحوه بخجل وتقول في نفسها(كم أنت رائــــع)


في معمل الـــفن..
قال المعلم"حسناً كل طالب يخرج كراسته ويريني الرسمه التي طلبتها منكم"
وكان المعلم يمر على كل طالب ويرى رسمته وعندما أقترب من ايمو التي كانت تجلس بجانب ليون وحدث ذلك مصادفه
ثم وصل المعلم لـ إيمو وعندما فتحت الكراسه كانت أول رسمه تحتوي على ليون وكلمات حب..!
اتسعت عيناي ايمو وهي غير مصدقه لما تراه
بينما المعلم أنذهل وقال بغضب شديد"ما هذا؟"
أما ليون عندما رأى صورته مرسومه وكُتب عليها كلمات الحب أنذهل!
قال المعلم بغضب"قلتي لك ماهذا أنـــا لم أطلب أن ترسمي عشيقك!"
شعرت ايمو بصفعه قويه اخترقتها وشعرت بحرارة وجهها وانها تكاد تبكي امام هذا الموقف الصعب تمنت أن تنشق الأرض وتبتلعها ولكن..
قال ليون بثقه"آسف معلم إنها كراستي!"
استغرب المعلم وكذلك إيمو
قال المعلم"كراستك !ولماذا هي معها؟"
قال ليون"لقد أعجبتها رسومــاتي فطلبتها لكي تتعلم منها"
شعر المعلم بالشك ولكنه تراجع وقال لـ إيمو"وانتِ إذاً أين كراستك؟"
قالت ايمو وهي تنظر للأسفل بخوف وإرتباك شديد وخجل"لـ ـقد أحضرتها ولكنـ ـني نسيتـ ـ ـها في الفصل"
قال المعلم بغضب"نسيتيها في الفصل حسناً سأعتبر بأنك لم تحضري الكراسه هيا قفي في تلك الزاويه"
نهضت ايمو من كرسيها وذهبت للزاويه وهي حزينه جداً وتكاد تبكي ..وعندما رفعت رأسها قليلاً لترى ليون ماذا يفعل وجدته ينظر إليها فأنزلت رأسها للأسفل بحزن وخجل..
في فصل ثاني ثانوي"ب"
قالت المعلمه في غضب"أنتِ الوحيده التي دخلتي غرفة المعلمين في ذلك الوقت"
ردت بريس وهي واقفه بحزن"أقسم لكِ يامعلمه أنه لست أنـــا ..انا لا أفعل شيئاً مثل هذا"
قالت المعلمه"إذاً من يكون غيرك الذي مزق دفتر التحضير.."
قالت بريس"لست أنـــا"
قالت المعلمه"لقد شهدت عليك ساندا عندما رأتك داخل غرفة المعلمين ورأتك يعينها و انت تمزقين دفتر التحضير"
(ساندا:هي تلك الفتاه التي تضايق بريس)
قالت بريس"انا لا أنكر أنني دخلت غرفة المعلمين ولكنني لم أمزق الدفتر كنت أريد معلم الفيزياء لأسئله بعض الأسئله"
قالت المعلمه موجهه حديثها لجميع الطلاب"هل يوجد شاهد آخر رآها"
رفعت يدها الفتاه التي بجانب ساندا وهي صديقتها
قالت المعلمه"تفضلي"
قالت تلك الفتاه"لقد كنا انا و ساندا نمشي فرأيناها داخله نحو غرفة المعلمين وعندما أقتربنا وجدناها تمزق الدفتر ولا يوجد أي معلم في ذلك الوقت"
قالت المعلمه موجه نظرها نحو بريس"أصحيح هذا"
قالت بريس بحزن"صحيح انه لايوجد أي معلم ولكن أقسم أنني لم أمزق الدفتر.."
قالت المعلمه بغضب"هيا أمامي إلى المدير"
وضعت بريس كفيها على وجهها وهي تبكي
ثم قالت المعلمه"لن تثيري شفقتي هيا أمــامي"
تقدمت بريس وهي تبكي فخرجت وخرجت خلفها المعلمه
كان مارتل ينظر نحوها بحزن ثم نهض وذهب لساندا وقال"ساندا هل ما قلتيه صحيح؟!"
قالت ساندا بتميع"نعم وهل تشك في هذا!"
قال مارتل بحزن"ولكنني متأكد أن بريس لا تفعل هذا أنا أعرفها جيداً"
قالت ساندا"إنها هكذا تخدع الجميع بعيناها البريئتان ولكنها من الداخل تتصرف كالشيطان"
قال مارتل بغضب"لا أسمح لك أن تقولي عنها هذا.."
قالت ساندا بحزن ودلع"هل تكذبني"
لم يلقي مارتل لها بال ثم ذهب لمكانه وجلس..
في صف ثاني ثانوي"أ"قال راي وهو ينظر إلى عيني هارو مباشره"إنك تزدادين جمالاً لحظة بلحظه"
إحمرت وجنتا هارو وقالت"شكراً"
قال راي"هارو..قوليها لي..!"
قالت هارو بأستغراب "أقول ماذا؟"
قال راي بحنان وأبتسامة حب"..أحبك.."
شعرت هارو بالخجل الشديد ولم ترد عليه
قال راي"أرجوكِ هارو .."
قالت هارو في خجل"لماذا؟"
قال راي"لأني اتمنى ذلك ولم تنطقي بهذه الكلمه من قبل ..أرجوكِ هارو"
قالت هارو بخجل "Love you"
اتسعت عيناي راي من الفرحه ولكن شعر بالطمع وقال"لا..قوليها بالعربي"
قالت هارو"ألم يكفي هذا؟"
امسك راي بيد هارو و وضعها على قلبه وقال"ارجوكِ"
شعرت هارو بخجل لا مثيل له وقالت وهي تنظر للأسفل وبصوت يكاد يسمع"أ..حبك"
شعرت هارو وهي تضع يدها على قلبه أنه ينبض بشده
بينما راي تمنى أن تظهر لها جناحـــان ويحلق بهارو لعالم آخر لايوجد به سواهم وقال"وأنا..أحبـــــــك"
في هذه اللحظه شعرت لويس بأن راسها يؤلمها و دوار شديد فنهضت من كرسيها تريد الذهاب للمرشد الطلابي وعندما
وقفت حاولت أن تنتبه لخطواتها كي لا تقع..وعندما اقتربت من الباب..
سقطت على الأرض مغشياً عليهـــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
❤einey wabiki❤
المديرهـ العامهـ
المديرهـ العامهـ
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 377
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
الأنمي المفضل : كل الانيميات
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Music is my life
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أحمر
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي :
sms : نلتقي لنرتقي ...
ومعا للأفضل ...

mms : 107

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   السبت مارس 06, 2010 7:41 am

شكرا عزيزتي مرح على مرورك [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
يبدو انك تحبين القصص كثيرا مثلي [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

وانا قد توقفت من انزال الحلقات لاني لم اجد من يهتم

دعواتي لك بالتوفيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مايرا
المرآقبــة العــامة
المرآقبــة العــامة
avatar

نشاطي :
100 / 100100 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 4663
تاريخ التسجيل : 02/02/2010
الأنمي المفضل : One Piece
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : القرائة والنت
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : بنفسجي
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي : geum jandi
sms : أجمل مافي الحياة
شخص يقرؤك دون حروف
يفهمك دون كلام
يحبك دون مقابل


mms : 15
الوسـام الفضي :

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الأحد مارس 14, 2010 3:20 am

الحلقه الثامنــــــه




في هذه اللحظه شعرت لويس بأن رأسها يؤلمها و دوار شديد فنهضت من كرسيها تريد الذهاب للمرشد الطلابي وعندما
وقفت حاولت أن تتنتبه لخطواتها كي لاتقع..وعندما أقتربت من الباب..
سقطت على الأرض مغشياً عليهـــا

فــزع جميع الطلاب من وقوعها على الأرض حتى ستان نظر نحوها بفزع
أما هارو صرخت بأعلى صوتها ثم تقدمت نحوها و حاولت أن تضرب بيدها وجه لويس ولكنها لم تجيب وكأنها ميته!
دمعت عيني هارو خوفاً وصرخت في وجه راي قائله"راي احملها معي"
ثم وجهت نظرها نحو ستان وقالت بصوت أعلى ونبرة بكــاء"و أنت تعال ايضاً لتحملها معنا"
لم يتردد ستان في ذلك وحملوها جميعهم عبر ممرات المدرسه للذهاب بها إلى المرشد الطلابي
وعندما دخلو على المرشد اتسعت عيني المرشد عندما رآهم وقام من مكتبه وقال"ضعوها هنا"
أشـــار بأتجاه سرير ابيض فوضعوها عليه ثم رفع سماعة هاتف مكتبه وضغط على رقم وقال"حاله تعالوا بسرعه" ثم اغلق الهاتف
و وجه نظره نحوهم وقال"لا تقلقو سيأتي طبيب المدرسة حالاً"
كانت هارو تبكي ويحاول راي تهدئتها..وبعد فتره قصيره جداً طرق الباب
قال المرشد"لقد وصلوا أرجوكم أخرجو الآن.."
استجابوا له وخرجو ثم دخلو اطباء المدرسه وبدأو بالكشف على لويس

في الخارج..

كانت هارو قلقه و خائفه جداً وتذهب يميناً ثم ترجع شمالاً
قال راي"أرجوكِ اهدئي"
قالت بحزن وانفعال"لا أستطيع انا خائفه عليها جداً"
كان ستان يتكئ على الحائط ومازال بنظراته المعتادة الممله!
نظرت نحوه هارو بغضب ثم أشاحت بوجهها ولكنه لم يلقي لها بــال
في هذه الأثناء خرج المرشد الطلابي ..
قالت هارو"معلم"
قال المرشد"لا تقلقو إنها بخير ولكنها تحتاج بعض الراحه"
قالت هارو وكأنها إرتاحت بعض الشئ"ولكن ماذا ستفعلون بها الآن"
قال المرشد"سنتصل بولي أمرها حتى يأتي و يأخذها"
قالت هارو بحزن "لا أرجوك إنها يتيمة الأبوين وتعيش عند عمتها وهي من فعلت بها ذلك أنها لا تعطيها وقت للراحة ابداً"
في هذه اللحظة أدار ستان ظهره نحوهم ثم ذهب متجهاً لفصله..!
قال المرشد"لا تقلقي سنتصرف معها بطريقتنا.."
قالت هارو"إذاً هل استطيع رؤيتها الآن"
قال المرشد"آسف إنها نائمة الآن"
شعرت هارو بالحزن الشديد وأنزلت رأسها نحو الأرض
قال راي"إذا شكراً لك معلم"
ابتسم المعلم ثم دخل الغرفه
وضع راي يده حول كتف هارو وقال"هيا بنا"



بعد فتره طويله قليلاً رن الجرس معلناً دخول الحصة الثالثه

وفي غرفة الفن..

قال المعلم"هيا انصرفوا الآن"
خرج معظم الطلاب وتقدمت ايمو نحو مقعدها وكانت تريد أخذ كراستها لكنها لا تستطيع لأن ليون مازال جالساً
وفجأه لم تشعر إلا بالكراسة بيد تورا..!

قالت تورا مبتسمه"هيا ايمو "
تقدمت ايمو وذهبا الاثنتان نحو فصلهما

وفي الفصل..وبعد أن تواجدوا جميع الطلاب

قالت ايمو موجه حديثها لـ هارو"أين لويس؟!"
قالت هارو بحزن"لقد......أغمي عليها"
قالت ايمو بخوف"ماذا؟"
قالت هارو "لاتقلقي هي الآن بخير وربما ستنصرف ولن تكمل هذا اليوم معنا لأنها تحتاج وقت للراحــه"
قالت ايمو بحزن"يا للمكسينه!"
نظرت ايمو للأسفل بحزن وفجأه!
تذكرت موقفها مع ليون فشعرت بالخوف ثم نظرت إليه وكان مشغول بالحديث مع ستان وقالت في نفسها بحزن(وكأنه لم يحدث سيئاً!)

عند الفتيان..

قال جاك هامساً"هيا ياراي دعنا نضع السائل في كرسي المعلم"
رد راي "حسناً هيا بنا"
فتقدمو نحو كرسي المعلم وقال جاك"انا سأضع السائل وانت حاول تغطيتي وتشتيت الإنتباه وخصوصاً المنافق الغبي"
قال راي "لاتقلق هيا ابدأ"
قام راي بتغطية جاك الذي يضع السائل الغريب في الكرسي وكان الجميع مشغولين فلم ينتبه لهم أحد..!
قال جاك"هيا انتهيت"
قال راي"حسناً"
ثم ذهبو إلى أماكنهم..
وبعد فتره قصيره دخل معلم الرياضيات وألقى التحيه على الطلاب وبدأ يتصفح دفتر الدرجات
كان راي و جاك متحمسين جداً..
ثم أتى صوت المعلم قائلاًً"أيمــو"
كانت ايمو شاردة الذهن وتفكر بما حصل لها في معمل الفن
قال المعلم مرة آخرى"ايمو"
قرصت تورا على خصر ايمو فأنتبهت ايمو ونظرت وكان الجميع ينظر إليها و استوعبت الأمر قليلا فتوقفت بخوف
قال المعلم"لا أريد سرحان مرة آخرى..؟"
قالت ايمو"أنا آسفه"
قل المعلم"ماهي خصائص منصف الزاويه؟"
شعرت ايمو بأن ذهنها مشتت فنظرت للأسفل ولم تعرف الإجابه
قال المعلم بغضب"هكذا دائماً لاتجيبي على أي سؤال ليس لديك أي درجة مشاركه لدي ومازلتِ على وضعيتك ماذا أفعل الآن"
قالت ايمو بحزن"لا يامعلم هذه أول مره!"
ارتسمت علامات الغضب على المعلم و وضع x بجانب اسمها في دفتر الدرجات
ثم بدأ ينظر نحو الطلاب
وكانا راي و جاك يخفيان وجههما لكي لا يراهما المعلم ويطلب منهم أن يجيبا على السؤال
قال المعلم"راي"
قال راي هامساً"أقسم أنني عرفت!"
فوقف راي قال المعلم "ماهي خصائص منصف الزاويه؟"
صمت راي ولم يجبه ..
قال المعلم بأستهزاء"كالعاده!" ثم وضع x بجانب إسمه
قال المعلم"جاك"
قال جاك هامساً"لا يوجد غيري"
قال المعلم بغضب"هيا أجب على السؤال"
قال جاك بأبتسامه"لا أعرف"
قال المعلم"لست بعيداً عنه!....ستان هيا اجب على السؤال"
قال ستان"منصفات زوايا المثلث تلتقي في نقطة واحدة لها بعد ثابت عن أضلاع المثلث. "
قال المعلم "أحسنت.."
وبعد فترة طويله أنتهى المعلم من الشرح ..

قال راي في نفسه(ياآلهي متى سيجلس الدب القطبي)
لم ينتهي راي من كلامه إلا و وجده جالساً عليه
اتسعت عيناي جاك و راي من الفرحـــــــــــــه
وبعد فتره قصيره جداً قام المعلم فنظر نحو الكرسي ولم يجد شيئاً ثم جلس..
وكرر ذلك فوق الثلاث مرات وبعد أن تأكد أنه لايوجد شيئاً استمر في الجلوس عليه وانشغل بالكتابه في دفتر التحضير

رن الجــــرس معلن دخول وقت الفسحه

نهض المعلم من كرسيه للخروج ولكن..شعر بشئ ثقيل خلفه وعندما نظر للخلف تفاجأ بما رأى
فالكرسي ملتصق به !!
تعالـــــــــــت اصوات ضحكات الطلاب
وتقدم جاك و راي لمساعدة المعلم حتى يبعدا الشك عنهما
وحاولوا سحب الكرسي ولكنهما لم يستطيعـــان
غضب المعلم وقال بصوت كالأنفجـــــار"من فعـــــــل ذلك؟"
قال جاك "يا آلهي أنه ملتصق تماماً"
قال المعلم بغضب"إذهب ونادي المراقب لكي يساعدني لا أستطيع التحرك"



في منزل لويس..أتى صوت رنين الهاتف فتقدمت نحوه العمه وعندما رفعته

العمه"نعم!"
المرشد"هل هذا منزل لويس"
العمه "نعم ماذا تريد؟"
المرشد"هل انتِ عمتها"
العمه"نعم"
المرشد"نريدك حالاً"
العمه"لماذا"
المرشد"حدث أمر طارئ"
العمه"و ماهو؟"
المرشد"إذا اتيت ستعرفين"
العمه"ليس لدي وقت الآن"
المرشد"إذاً سنبلغ الشرطة إن لم تأتي"
اتسعت عيناي العمه وقالت بغضب"حسناً"



في المدرسه وتحديداً الكفتريا جلست ايمو وهارو وتورا على طاولتهم المعتاده

قالت هارو"مسكينه بريس"
قالت ايمو بحزن"لقد ُظلمت!"
قالت تورا"نعم ولكن أغاظني مارتل لماذا لم يقف بجانبها"
قالت هارو"ليس بيديه شيئ"
قالت تورا"ولكنه يعرف أنها مظلومــه وأخبرنا بذلك"
قالت ايمو"نعم على الأقل لو أنكر هذا"
قالت تورا"ياآلهي وأيضاً منعنا المراقب من أن نطمئن على لويس"
قالت ايمو بحزن"أنني أشفق عليها "

في طاولة الفتيـــان ..

كانا جاك و راي يضعون أيديهم في بطونهم من شدة الضحك
قال راي وهو يمسح دموعه من الضحك"لا...لا استطيع"
قال جاك وهو يضحك"وانا ايضاً ياآلهي شكله مضحك جداً لاأستطيع وصفه"
قال ليون مبتسماً ابتسامه عريضه"أعرف أنها ليست بعيده عنكم"

وفي طاولة الفتيات..

كانت ايمو تنظر نحو ليون بحزن وتقول في نفسها(لم تظهر ردة فعله إلا في الحصه!لقد أنقذني من الورطه التي كنت سأقع فيها ولكن الآن...وكأنه لم يحدث شئ! أشعر بالقهر)
قاطع تفكيرها صوت هارو قائله"أنظري لقد أتت بريس"
تقدمت بريس نحوهم بحزن شديد ثم جلست على الطاوله
قالت هارو"مالذي حصل معك؟"
قالت بريس بحزن"لقد...أستدعو أمي!"
قالت هارو"ماذا؟"
قالت بريس"نعم..ولكن أمي وقفت معي ولم ترضى علي ذلك !"
قالت ايمو"وماذا فعلو؟"
قالت بريس"لقد عفو عنـــي ولكن أشعر أن المعلمه مازالت مؤمنه بأنه أنا من فعل فعلة الأطفال تلك"
قال تورا"لاتهتمي لها "
قالت ايمو"نعم الأهم أن تكوني واثقه من نفسك"
نظرت بريس نحوهم وقالت بتعجب"أين لويس؟!"
قاطعهم صوت مارتل عندما قال"بريس..هل أنت بخير"
ابتسمت بريس بخجل وقالت "بخير"
قال مارتل"مالذي حصل معك"
قالت بريس بخجل"لا تقلق ..ليس لديهم الحق في تهمتي"
قال مارتل بأبتسامه"الحمدالله ..توقعت هذا" ثم ذهب
قالت تورا"يااه..أنه مهتم لأمـــــــرك كثيراً"

في طاولة الفتيـــان ..

أتى جاك وراي ووضعا وجبتهما على الطاوله وبعد فتره قصيره لم يشعرا إلا وهناك فتيان تقدمو بكل وقاحه نحوهما وأخذو وجبتهما ثم ذهبو إلى طاولة آخــــرى..!


غضب راي وقال"أحمـــق"
زاد غضب جاك وهو يقول"سخيف"
ثم وقفوا وذهبو نحو الفتيان ..
أمسك جاك بقميص ذلك الفتى وقال"أتظن نفسك طفلاً!لكي أقول بأنه عقله مازال صغيراً و أصفح عنه"
قال ذلك الفتى بغضب"أترك قميصي أيها الوقح أتعرف تخاطب أبن من؟"
قال جاك بغضب"ومن تكون سوى طفل احمق مدلل"
غضب ذلك الفتى فركل بجاك بعيداً ..ولكن جاك نظر بنظرة غضب وتقدم نحوه بسرعه وركله على بطنه
في هذه الأثناء شعر راي بالخوف على صديقه فتقدم بسرعه نحوهما لكي يساعد جاك
ولكن لم تأتي الفرصه إلا وصديق ذلك الفتى يقف أمام راي قائلاً بمكر"اهلاً بك" وكان فتى ضخم جداً فمسك بقميص راي ورفعه عالياً

انتبهو الفتيات لذلك وقالت هارو بخوف وهي تصرخ"راي"

وجه راي نحو ذلك الفتى الضخم لكمه مباشره على وجهه لدرجة أنه خرج الدم من فمـــه

قال ليون "يا آلهي ..هيا لنساعدهم" تقدم كلاً من ليون و مارتل وستان لكي يوقفوا هذا الشجار ولكن..
لم يشعرو إلا بصوت المراقب بمكبر الصوت وهو يقول"أمامـــــــــــي إلى المديـــــــــــــر "



وفي غرفة المدير...

قال المدير"لماذا تشاجرتم؟"
قال جاك بغضب"إنه يتصرف كالأطفال"
قال المدير"إحترم نفسك"
قال راي"ولكن ماقاله صحيح"
قال المدير"أنا لم اسألكم عن تصرفاته أن أقول لكم لماذا تشاجرتم؟"
قال جاك"لقد أخذ وجبتنــا!"
قال المدير"فقط!"
قال راي بتعجب"فقط!"
قال المدير موجهاً كلامه نحو ذلك الفتى وصديقه"هيا انصرفوا"
قال جاك بغضب"ينصرفوا وهم الذين اخطئوا!!"
قال المدير بغضب"أصمت!"
وبعد أن خرجوا ذلك الفتى وصديقه..
قال راي"لماذا؟!"
قال المدير"جاك..راي..إن أب هذا الفتى تاجر معروف جداً في بلدتنا ويعد من الأغنياء ايضاً وله معرفه بمسوؤلين كبار جداً وبأستطاعته أن يمحو هذه المدرسه في رمشة عين!"
قال جاك"وإن كان ذلك أباه هذا لايهمني المهم أن لا نسكت عن الحق"
قال المدير بغضب"إن حاولتم مرة آخرى التحرش بهذا الفتى لن أتردد في فصلكما..هيا آنصرفا"
شعر جاك بالغضب ثم خرج..وتبعه راي..

في فصل ثاني ثانوي"أ"

قالت ايمو"هارو أرجوكِ اهدئي"
قالت هارو بخوف"يا آلهي لماذا فعلوا هذا أخاف بأن يعاقبونه"

لم تنتهي هارو من جملتها إلا جاك و راي داخلا الفصل و تقدموا أغلب الطلاب نحو جاك
بينما هارو تقدمت بسرعه نحو راي وقالت"راي هل انت بخير"
قال راي"نعم"
قالت هارو"هل عاقباكما"
قال راي"لا لم يعاقبونا ولكنهم وقفوا مع ذلك الغبي"
قالت هارو"وقفوا معه!"
قال راي"نعم..فقط لأنه ابن رجل معروف ولكن لن أتركه سنأخذ حقنا منه"
أمسكت هارو بيد راي وقالت مترجيه حزينه"أرجوك يا راي لأجلي لا تحتك بذلك الفتى أنا لا أحب المشاكل"
قال راي بأبتسامه"هل تقلقي علي"
شعرت هارو بالخجل ولكن قطعا عليهم ذلك دخول المعلم جاي للفصل!
ثم ذهب كل طالب إلى مكانه..وشعرت تورا بالخوف والحزن..

تقدم المعلم جاي وكتب العنوان والتاريخ على السبوره ثم بدأ بالشرح
كان طوال الوقت يشرح بثقه ولم ينظر نظرة واحده لتورا كالمعتاد ولم يعبرها بتاتاً وكأنها غير موجوده
فشعرت تورا بضيق أكبر...وفجـــأه في نصف الشرح وجه نظراته نحو تورا وقال"هل أحضرتي ولي أمرك"
قالت تورا بصوت يكاد يسمع"لا"
قال المعلم"إذاً أخرجي من الفصل"
تفاجأو جميع الفتيات من تصرف المعلم ولكن تورا لم تتردد في ذلك فخرجت من الفصل وهي حزينه..
وبعد فتره طويله قليلاً إنتهى المعلم من الشرح ثم استأذن للخروج...
وعندما خرج وجد تورا تقف امام باب الفصل بحزن
وقال لها"لماذا لم تحضري ولي أمرك"
قالت تورا وهي تنظر للأسفل بحزن"لأني مظلومه!"
قال المعلم جاي"هل أنت متأكده من ذلك"
قالت تورا"نعم"
قال المعلم"حسناً..أنا ايضاً لا أتوقع مثل هذا التصرف منك"
قالت تورا "إذاً لماذا طردتني من الحصه وطلبت إحضار ولي أمري دام أنك تعرف انني مستحيل أن أفعل هذا الشئ"
قال المعلم بابتسامه ساحره"إنه إختبـــــــــــــار"
قالت تورا مندهشه"اختبار!!!"
قال المعلم "نعم"
قال تورا بتردد ومازالت مصدومه لما تسمعه"و...ولمـ ـاذا؟؟"
قال المعلم"إنها طريقتي الخاصه في إكتشاف شخصية الطلاب!"
شعرت تورا بالخجل وفي نفس الوقت بعدم الإقتناع بالإجابه الغريبه للمعلم فقالت"ولماذا تريد أن تعرف شخصيتي"
قال المعلم"لأنها غامضه قليلا بالنسبة لي"
قالت تورا "فقط!"
قال المعلم بأبتسامه"فقط!وعلى فكره الحصه لهذا اليوم لم تكن جميله ابداً بدونك"
شعرت تورا بـأن دم جسدها تجمع كله في وجهها وقالت بخجل شديد وهي تنظر للأسفل"شكراً"
قال المعلم"إذاً تفضلي بالدخول لفصلك"
تجاوبت تورا معه ودخل الفصل

ظهرت علامات الحزن على المعلم ورجع بذاكرته إلى الوراء قليلاً((...
أتى صوت فتاه وهي تبكي"انا آسفه معلم لم يكن بقصدي هذا إن تورا تحبك ولايمكن أن تفعل هذا ارجوك سامحني"
......))

قال المعلم في نفسه وهو ذاهب(انا آسف تورا لم أخبرك بالحقيقه لكي لا أوقعكم بالمشاكل!)




في منزل لويس..فتحت لويس عينيها تدريجياً ويبدو عليهما الآرهاق والتعب وعندما فتحتهما نظرت يميناً و شمالاً
وقالت "مالذي أتى بي إلى هنا"
نهضت من سريرها ونظرت بأتجاه الساعه والتي كانت تشير إلى الحادية عشر صباحاً
وحاولت أن تتذكر كيف أتت إلى هنا ولكن لافائده فتقدمت واستحمت ثم خرجت وشعرت
بالنشاط والراحه قليلاً نظرت لنفسها في المرآه وكانت تتأمل نفسها وبدأت تشعر بصورة
ستان تأتي أمامها فشعرت بالحزن الشديد ثم تقدمت إلى احدى دروجها وفتحتها وأخرجت
صوره صغيره ثم بدأت تتأملها..كانت الصوره تحتوي على ستان و لويس في الطفوله
يقفان بجانب بعضهما مبتسمان للعدسه إبتسامة سعـــاده وبراءة ..
ضمت لويس الصوره إلى صدرها وهي تبكي..وقالت بنبرة بكاء"لا أستطيع العيش بدونك"
في هذه الأثناء سمعت لويس صوت لطرق الباب فشعرت بالخوف وأدخلت الصوره إلى درجها
ثم مسحت دموعها وتقدمت نحو الباب وعندما فتحته تفاجأت بما رأت..

قالت لويس بأندهاش"كارين!"
دخلت كارين الغرفه وجلست على سرير لويس وقالت"أيوجد غيري!"
قالت لويس"ولكن ألم تذهبي إلى المدرسه"
قالت كارين"لا انا غائبه لهذا اليوم"
قالت لويس"لقد كثر غيابك..إن هذا يؤثر على معدلك"
قالت كارين"وما شأنك انتِ ثم أنني في مدرسة خاصه يعني بأشاره واحده مني وأصبح من الأوائل"
قالت لويس "انا آسفه"
قالت كارين"المهم..اتى بالأمس فتيان وسألا عنك"
قالت لويس"انا"
قالت كارين"نعم..ولكن هذا لا يهم المهم أن هناك فتى لون شعره اسود وعيناه سوداوان.."
بدأت لويس تتذكر فعرفت أنه ستان
قالت كارين"هل تعرفينه"
قالت لويس بخوف وتردد"نـ ــعم.."
قالت كارين بأبتسامه "رائع..لقد أعجبني ذلك الفتى كثيراً لا أعرف ولكنه دخل قلبي من أول نظره"
صعقت لويس عندما سمعت ذلك !!
قالت كارين"ما أسمه؟"
قالت لويس بحزن "ستان"
قالت كارين" آه إسمه رائع ..ولكن أريد أن أطلب منك شيئاً بخصوص حبيب قلبي ستان"
شعرت لويس بشئ غريب يحرق قلبها وبدأ قلبها ينبض بشده!وقالت بخوف وحزن"تفضلي"



جميل أن تضحي..لأجل من تــ ح ــب!










[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مايرا
المرآقبــة العــامة
المرآقبــة العــامة
avatar

نشاطي :
100 / 100100 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 4663
تاريخ التسجيل : 02/02/2010
الأنمي المفضل : One Piece
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : القرائة والنت
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : بنفسجي
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي : geum jandi
sms : أجمل مافي الحياة
شخص يقرؤك دون حروف
يفهمك دون كلام
يحبك دون مقابل


mms : 15
الوسـام الفضي :

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الأحد مارس 14, 2010 3:25 am







جميل أن تضحي..لأجل من تــ ح ــب!


الحلقه التاسعـــه





قالت كارين" آه إسمه رائع ..أريد أن أطلب منك شيئاً بخصوص حبيب قلبي ستان"
شعرت لويس بشئ غريب يحرق قلبها وبدأ قلبها ينبض بشده!وقالت بخوف"تفضلي"
قالت كارين"قبل هذا ..هل هو في فصلك؟"
ردت لويس"نعم!"
قالت كارين بثقه"رائع إذاً هكذا ستسهل المهمة عليكِ...أريدكِ أن تصلي له رسالة مني"
شعرت لويس بأن مـــاء ساخــــــــن سُكب عليها واتسعت عيناها..فهزت رأسها نافيـــه
قالت كارين بغضب"لقد أعجبت به كثيراً..وستفعلين هذا رغماً عنك"
قالت لويس وهي تبكي"ارجوكِ..لا..لاأستطيـــع"
قالت كارين بسخريه"ولماذا..؟هه لاتقولي بأنك تحبينه!"
اتسعت عيني لويس الدامعتان وشعرت بالخوف وقالت بتردد وإرتباك"أ..أنـ ـا....لا"
قالت كارين بسخريه"هه بالتأكيد هل هو غبي لينظر لفتاه مثلك!الأهم انتِ فقط بلغيه بهذا و وصلي الرسالة وسيفهم كل شئ عند قراءتها صحيح أنني لم أذكر اسمه في الرساله ولكن ذكرت مشاعري عند رؤيته للمرة الأولى وطلبت منه شئ خاص"
قالت لويس وهي تضم يداها إلى صدرها"ارجوكِ لاأستطيع إنه ليس من هذا النوع لايؤمن بالحب ولا..."
قاطعتها كارين وهي تضع الرساله في يدها"إذا لم يرد عليها سيكون لي معك تصرف آخــر"
ثم خرجت من الغرفه تاركه لويس خلفها في صدمه وحيرة لاتعرف ماذا تفعل؟
نظرت لويس نحو الرساله وهي تبكي بشده وقالت بنبرة بكاء حاده"يارب ساعدني"




في الثانويه وتحديداً فصل ثاني ثانوي"أ"

قالت تورا وهي تضع يدها على قلبها"آه..كم هو رائـــــــــــــع"
قالت ايمو مبتسمه"يا آلهي في دقيقه واحده تغير كل شئ"
قالت هارو"ماذا هل عرف أنك لستِ من فعل ذلك"
قالت تورا"نعم ولقد كان ذلك إختبار لي لكي يعرف شخصيتي"
قالا هارو وايمو بصوت واحد"إختبـــــار!"
قالت تورا بأبتسامة سعاده"نعم..نعم..وقال لي ايضاً أن الحصه لم تكن رائعه بدوني"
قالت ايمو بدهشه"قال لكِ ذلك!!"
قالت هارو"رائــــع..ولكن توقفي انا لم افهم كيف كان إختباراً..أنا بعد لم أفهم!"
قالت تورا وهي تفكر"ممم أنا أقصد..."
قاطعهم صوت الوكيل وهو يلقي التحيه..
قالت ايمو"يا آلهي كيف دخل هذا!"
قال الوكيل موجهاً حديثه لجميع الطلاب"إلتـــــــــــزمو الهـــــــــــدوء"
هدء الجميع ولكن أتت ضجه غير متوقعه من راي و جاك
فلقد كانا يتعاركان وكان جاك يسحب خد راي أما راي فيفتح فم جاك إلى الأخيــــر..!
قالت ايمو وهي تنظر نحوهم بملل"يا آلهي حتى مزاحهم ثقيل!"
قالت هارو موجه حديثها لراي"راي أرجوك اهدء"
نظر راي نحوها فتحولت عيناه إلى قلوب وقال"حسناً"
فجلسا الأثنان في مقعدهما..
قال الوكيل"إحم...طبعاً ستكون هناك مسابقه مدرسيه جديده من نوعها وستتم المشاركه من جميع الطلاب وسأقوم انا بتوزيع هذه الأوراق على كل واحد منكم وتتضمن هذه الأوراق عدة اسئله تقومون بالأجابة عليها و وضعها في صندوق الإجابات في الساحة الخارجيه للمدرسه.."
قال جاك بحماس"رائــع..ولكن هل ستكون هناك جوائز"
قال الوكيل"نعم..بالتأكيد"
قال راي"هذا أهم شئ"
قال الوكيل"سنأخذ الإجابات الصحيحه فقط وسيتم السحب على خمسين طالباً فقط!"
قالت ايمو"خمسين طالباً!!"
قال الوكيل"نعم وسيتم تقسيم الخمسين إلى مجموعات كل مجموعه تحتوي على عشرة طلاب وكل عشرة طلاب سيكون قائدهم معلم!"
قال راي بملل"كل هذا وفي النهاية مجموعات وقائد!!"
قال الوكيل مبتسماً"لا تستعجل يا صغيري"
أشر جاك بأصبعه نحو راي وهي يضحك ضحكة إستهزاء"هعهعهع صغيري"
غضب راي ولكم بجاك على رأسه فظهر جبل صغير فوق رأسه وشعربأن العصافير تدور حولـــه
قال الوكيل"كل مجموعه ستذهب في رحلة خاصه "
ظهرت علامات الدهشه على الجميع وبدأت تتعالي اصواتهم..
قال الوكيل"هـــــــــــدوء"
بدأو يهدئون الطلاب تدريجياً ثم قال وهو يضع الأوراق على طاولة ستان"هذه الأوراق على عدد الطلاب وتستطيعون المشاركه جميعاً حتى لوكان هناك شخصاً غائب بأستطاعتكم حلها وكتابة البيانات بالنيابة عنه"
قال الجميع بصوت واحد"حاضـــــــــر"
قال الوكيل بتسماً"حسناً أنت ستان قم بتوزيع الأوراق على الطلاب"ثم خرج من الفصل..
قام ستان وبدأ ينظر نحو الأوراق ومن ثم قام بتوزيعها على الطلاب وعلى كل طاولة طالب كان يضع ورقه واحده وعندما وصل إلى مكان لويس أعطى هارو ورقتين لها و للويس...وهكذا
قالت ايمو وهي تنظر نحو الورقه"ياي إنها سهله جداً"
قالت هارو"نعم..نعم.."
قالت تورا"اتمنى أن نصبح جميعاً في مجموعة واحده ويكون قائدنا معلم جاي ياه ستكون هذه معجزه لاتتحقق إلا في الأحلام"
قالت هارو "سيكون هذا رائعا وخصوصا إذا كان معنا راي"
قالت ايمو بأبتسامة ماكره لهارو"راي ها و من التي تقول بأنها لاتشعر بالأنجذاب نحوه!"
قالت هارو"التي قالته هي هارو الغبيه الحمقاء ولكنني الآن عقلت"
قالت ايمو"اها..! حسناً لا بأس ولكن هل ستحلين الأجابات نيابة عن لويس؟"
قالت هارو مبتسمه "نعم..وعلى فكره اتمنى ان يذهب معنا ليون.."
ابتسمت ايمو خجلاً ولم ترد عليها ثم قالت هارو"بالمناسبه لقد رأى الرسومات أليس كذلك"
ارتسمت علامات الحزن الشديد على وجه ايمو وحاولت ان تشغل نفسها بحل الورقه
قالت هارو في نفسها بحزن(مسكينه..أفهم شعورها)

في فصل ثاني ثانوي"ب"

خرج الوكيل من الفصل وقد شرح كل شئ لهم..

ابتسمت بريس وفتحت حقيبتها لتخرج قلماً وتحل هذه الأسئله ولكنها تفاجأت بوجود شئ غريب
وعندما أخرجته..وجدت وردة حمــــراء
كانت بريس تنظر نحو هذه الوردة الحمراء بأستغراب شديد وقالت بدهشه"ممن هذه؟!"
قاطعتها ساندرا وهي تضحك بسخريه"ربما من عامــــل نظافة المدرسه"
شعرت بريس بالحزن وقالت"ولكن ربما من شخص يحبني!"
قالت ساندرا بسخريه"سيتحقق هذا في أحلامك فقط ..ومن هو المغفل الذي يترك جمالي ويختار فتاه قبيحه مثلك!"
لم ترد عليها بريس وهي حزينه ووضعت الورده على الطوالة وتجاهلتها بحل تلك الورقه ولكن ساندرا أخذت الورده وتنظر نحوها بسخريه شديده وتقول"إن رائحتها كريهه"ثم رمتها على الأرض وذهبت...
كادت بريس أن تبكي ولكنها تماسكت نفسها...




مرت الحصتان الأخيرتان بشكل سريع جداً وفي آخر الدوام ...
قالت هارو"هيا سنذهب لأخذ بريس من فصلها ثم نذهب إلى لويس للأطمئنان عليها لأن المرشد قال لي بأنها ستأتي عمتها وتأخذها"
قالت تورا وايمو بصوت واحد "حسناًُ"
فاجأهم راي بدخوله بينهم وقال"هارو..انا سأوصلكِ إلى المنزل"
قالت هارو مبتسمه"شكراً لك راي..ولكن سأذهب مع الفتيات إلى لويس لنطمئن عليها"
قال راي"حسناً سأوصلك إلى منزلها"
قالت هارو"قلت لك سأذهب مع الفتيات"
قالت ايمو مبتسمه"لا عليكِ هارو انتم أذهبو و اسبقونا إلى هناك ونحن سنذهب لأخذ بريس ونلحق بكم"
خجلت هارو وقال راي مبتسماُ ابتسامه عريضه"نعم..نعم..هيا بنا"ثم امسك بيدها
قالت هارو هي تلوح للفتيات بخجل"لا تتأخروا.."
قاطعها راي قائلا"لا..خذو راحتكم اجعلو السلحفاه قدوة لكم"ثم ذهب مسرعاً بهارو..
ضحكت تورا قائله"ما أروعهم"




في الطريق لمنزل لويس كانا هارو وراي يمشيان..

قال راي"اتمنى أن افوز بالمسابقه ونكون أنا و انتي في مجموعة واحده"
قالت هارو مبتسمه"اتمنى ذلك "
قال راي بحزن"ولكن أشعر أن حظي السئ يلاحقني في أي مكان"
في هذه الأثناء كان هناك مجموعه من الشباب مجتمعين وكانوا ينظرن إلى هارو ويقومو بإرسال قبلات لها!!
لاحظت هارو ذلك ولكنها تجاهلتهم...وشعر راي بأن بها شئ وقال"هل هناك شئ هارو"
قالت هارو مبتسمه بأرتباك"لا..ليس هناك شئ"
في هذه اللحظه رأهام راي فأرتسمت علامات الغضب الشديد عليه وقال"سخيفين"
وعندما أراد التقدم نحوهم استوقفته هارو وقالت بحزن"أرجوك لا أريد مشاكل"
قال راي وهو غاضب لدرجة أن هارو خافت منه"لا أستطيع أنظري ماذا يفعلون"
قالت هارو ممسكه بيده تترجاه"أرجــــوك دعهم لاتلقي لهم بال أنهم شباب متسكعين"
قال راي بغضب اشد"ولكن..."
قاطعته هارو بحزن"إذا ذهبت وتعاركت معهم لن أسامحك وسأتركك"
في هذه اللحظه توقف راي وارتسم على وجهه علامات الحزن وقال"لن تسامحيني وتتركيني!"
قالت هارو بحزن"راي..انا خائفه عليك"
وضع راي كفه على وجه هارو وقال بأبتسامة خجل"أحبك"



في منزل لويس...

كانت لويس تقوم بغسيل الأواني المنزليه وهي حزينه جداً وقالت في نفسها(لماذا..لماذا أختارت ستان؟..لماذا اختارت الذي اختاره قلبي منذ طفولتي؟..ماذا سأفعل الآن ؟هل أذهب إليه وأقول ان هناك فتاه تحبك..!وانا الأولى بذلك ليتني مت مع والداي ..يارب ساعدني فأنا في مصيبة لا يعلم بها أحد)سالت دمعه على خد لويس ...
قطع عليها صوت عمتها وهي تصرخ"أفتحــــــي الباب يالويـــــــــــس"
اغلقت صنبور الماء ثم أمسحت دموعها وتوجهت إلى الباب وعندما فتحته وجدت هارو و راي
ابتسمت وقالت"هارو"
قالت هارو بحزن"هل انت بخير لويس"
قالت لويس بأبتسامه"انا بخير"
ابتسم راي وقال"حمدالله..إذاً هارو هل استطيع رؤيتك مجدداً هذا اليوم"
قالت هارو"لا"
همس راي في أذنها"سأشتاق لكِ..إلى اللقاء"ثم ذهب
ابتسمت لويس وقالت"تفضلي "
دخلت هارو المنزل وعندما ارادت لويس أن تغلق الباب شعرت بأن احداً هناك خلف الباب وعندما نظرت تفاجأت بأن ايمو وتورا وبريس

شعرت لويس بالسعاده عندما رأت جميع صديقاتها متواجدات

قالت ايمو "كيف حالك لويس؟"
قالت لويس"انا بخيـــــر"
قالت بريس"الحمدالله"
قالت تورا"كنا قلقين عليك جداً "
قالت لويس ببراءه"شكراً لكم..تفضلو إلى الداخل"
قاطعتهم عمة لويس قائله بغضب"من الذي يتفضل"
شعرت لويس بالخوف وعندما نظرت خلفها وجدت عمتها !!
قالت ايمو لكي تنقذ نفسها وصديقاتها من هذا الموقف"أتسنا فقط لأجل لويس للأطمئنان عليها والحمدالله انها بخير سنشتاق لكِ لويس إلى اللقاء"
وعندما أرادت الخروج شعرت لويس بالحزن وقالت"أيمـــ..."
قاطعتها عمتها بغضب"إلى القاء"
خرجوا صديقاتها بينما لويس وقفت تنظر دون أن تفعل شيئاً
قالت عمتها مقلده لصوت ايمو"للأطمئنان عليها..ومن أنتِ حتى يطمئنوا عليكِ هيا أذهبي واكملي الغسيل"
ذهبت لويس إلى المطبخ قد مزجت ملامحها بالغضب والحزن..




في الخارج

قالت بريس بحزن"ياللمسكينه كيف تستطيع الصبر على عمة كهذه"
قالت هارو موجهه حديثها لأيمو"الحمدالله أنكِ انقذتينا من ذها الموقف لقد كادت أن تطرنا ولكننا خرجنا بكرامتنا.."
قالت ايمو بحزن"إنها لاتهمني الأهمي هي لويس المسكينه"




في منزل ستان..

دخل ستان المنزل وهو يضع حقيبته على كتفه..ثم صعد إلى غرفته و وضع حقيبته على مكتبه وأخرج كتبه وبدأ بأستذكارها..وبعدما أنتهى فتح إحدى دروج مكتبه ..واتسعت عيناه دهشة بما رأى
فقد كانت نفس الصوره التي مع لويس موجوده في الدرج وهي عندما كانو اطفالاً!
أغلق الدرج بسرعه وترك كتبه على مكتبه ثم ذهب واستلقى على سريره..




وفي منزل جاك..

كانا جاك وأخاه الصغير ذو الخمس سنوات يلعبان بلاستيشن
وكان جاك يبدو متعصباً جداً مع اللعبه ...
قال اخاه الصغير بسخريه"هعهع سأفوز عليك بكل تأكيد"
قال جاك وهو مندمج مع اللعبه"لن تفـــــوز"
وبعد فتره قليله شعر جاك بالخساره وارتسمت على وجهه علامات الأحباط
تدارك اخاه الصغير الموقف ونادى بأخاه الثاني التؤم له واجلسه مكانه ثم هرب
إلتفت جاك نحوه اخاه الصغير وقال بغضب"هزمتني في اللعبه ولكن لن تهزمني الآن.."
نظر أخاه الضغير نحوه ببراءه ولم يفهم شئ ولكن جاك هجم عليه وبدأ يضربه وقد غطى الغبار معركتهما
وكان يخرج صوت من بين غبار المعركه "لست أنا ايها الأحمــــق انا مون وليس دون"


الساعه الخامسة عصراً..وفي منزل ايمو

قالت والدة ايمو"ايمو عزيزتي خذي هذه القائمه واذهبي إلى السوبر ماركت واحضريها"
قالت ايمو بملل"حسناً أمـــــي"

وفي السوبر ماركت ..كانت ايمو قد اشترت أغلب الأغراض المطلوبه
قالت ايمو وهي تنظر في قائمة الطلبات"حسناً لم يتبقى الآن ..إلا الحليب"
ركضت ايمو مسرعه وبيدها الأكياس وعندما إلتفتت للجهة الآخرى أصطدمت بأحدهم فسقطت ايمو و جميع الأكياس
وتناثرت الفواكه والخضروات التي كانت معها
قالت ايمو بغضب شديد "أحمـــــــــــــــق ألا ترى "
وعندما فتحت عيناها جيداً تفاجأت بما رأت..
فقد كان ليون امامها!
شعرت بالخجل الشديد وارتبكت
قال ليون"انا آسف ولكن كان عليك ألا تسرعي"
ثم بدأ ليون بجمع الأكياس ووضع الخضروات و الفواكه في الأكياس
وقدمها إلى ايمو قائلاً"انتبهي لخطواتك جيداً في المرة القادمه"
قالت ايمو في خجل شديد"شكراً"
قال ليون "إلى اللقاء" ثم ذهب
وضعت ايمو يدها على قلبها فشعرت أنه يخفق بشده وقالت وقد اصبح وجهها محمراً "أجمل صدفه"



في الساعه العاشرة ليلاً وفي منزل راي تحديداً..

كان راي مستلقي على سريره وقال"إذاً سأتصل عليها"
رفع سماعة الهاتف وضغط عدة ارقام ..

رن الهاتف في منزل هارو وفي غرفتها تحديداً وعندما رفعته..

هارو"مرحبا"
راي"هارو"
هارو"راي"
راي"اشتقت لكِ"
هارو بخجل"وانا كذلك"
راي"رغم ان بيننا ساعات فقط إلا انني اشعر وكأنها سنوات"
هارو"إلى هذا الحد"
راي"اقسم أنه أكثر أتمنى أن اقضي حياتي كلها معك ولا أغيب عن رؤيتك دقيقه واحده"
هارو بخجل"و انا ايضاً اتمنى ذلك"
راي"متحمس للغد حتى أراكِ في المدرسه"
ضحكت هارو وقالت"لو أنني لست في فصلك..ماذا تفعل؟"
راي"بالتأكيد أطلب ان انقل اليك"
هارو"وإن رفضوا"
راي"لااا بالتأكيد انني سأجن"
هارو"لا.لاتقول هذا على نفسك إذا تريد رؤيتي بسرعه سأخبرك بطريقه رائعه"
راي"وماهي؟"
هارو"إذا نمت مبكراً سيمر الوقت في رمشة عين وتراني غداً"
راي"حقاً..إذا تصبحين على خير سأشتاق إليك حتى وعند رؤيتك"
هارو"تصبح على خير"




في منزل لويس..وتحديداً غرفتها

كانت لويس تنظر إلى الرسالة المطويه بحزن وخوف وقالت"لن أفعل هذا..توبخني تعاقبني تفعل لي أي شئ أهون من أواجه ستان واعطيه هذه الرسالة بيدي..."
ثم خرجت من غرفتها وتوجهت إلى غرفة كارين وعندما طرقت الباب

قالت كارين"تفضل"
دخلت لويس الغرفه وهي خائفه جداً..
قالت كارين"يا آلهي مابكِ انتِ الآخرى؟"
مدت لويس بأرتباك يدها التي بها الرساله إلى كارين..
قالت كارين"ماذا تقصدين"
قالت لويس بتردد وخوف"لا أستطيع"
تقدمت كارين نحوها بهدوء وفجأه..
صفعت وجه لويس بيدها صفعه قويه لدرجة أنها أدارت وجهها إلى اليمين
قالت كارين بغضب"ستفعلين هذا رغماً عنك"
قالت لويس وقد أصبح وجهها محمراً"لن أفعل هذا مهما كان"
قالت كارين "وتصرخين في وجهي..حسناً سأخذ الرساله وسأوصلها لستان بنفسي وسأجعله يحبني"وضعت اصبعها فوق انف لويس وقالت"رغماً عنكِ"
صمتت لويس وبدأت عيناها تدمعان
قالت كارين بغضب"هيا أخرجي"
خرجت لويس مهانه من الغرفه وذهبت لغرفتها وهي تبكي بكاء حاراً وتقول في نفسها بنبرة بكاء حاده(وكأنها تعرف بأنني أحبه لا أستطيع تخيلها مع ستان...لااستطيع"وكانت تبكي إلى أن غطت في نوم عميـــق...

وفي الصباح استيقظت ونظرت إلى الساعه والتي تشير إلى السادسه صباحاً..ثم نهضت واستحمت
وعندما خرجت واستعدت للذهاب رآت نفسها في المرآه وقد كانت آثار الصفعه موجوده في خدها الأيسر
فوضعت شعرها عليه لتغطيته...ثم ذهبت إلى المدرسه..

وفي مدرسة الثانويه..

كانوا الجميع مصطف طابور الصباح بأنتظارم وعندما وصلت لويس تقدمت مسرعه نحو صفها ووجدت ستان يقف فوقفت بجانبه دون أن تنظر إليه...

وقف الوكيل امام طوابير المدرسه وقال بالمايك"صباح الخير"

ثم صمت قليلاً وقال"الآن سأعلن نتائج الفائزين المختارين للرحله.."!












[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مايرا
المرآقبــة العــامة
المرآقبــة العــامة
avatar

نشاطي :
100 / 100100 / 100

الجنس : انثى
العمر : 31
البلــــــد :
عدد المساهمات : 4663
تاريخ التسجيل : 02/02/2010
الأنمي المفضل : One Piece
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : القرائة والنت
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : بنفسجي
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي : geum jandi
sms : أجمل مافي الحياة
شخص يقرؤك دون حروف
يفهمك دون كلام
يحبك دون مقابل


mms : 15
الوسـام الفضي :

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   الأحد مارس 14, 2010 3:33 am




وجِد الحب لسعادة القليلين ، ولشقاء الكثيرين !



الحلقه العاشــــره




في مدرسة الثانويه..

كانوا الجميع مصطف طابور الصباح بأنتظام وعندما وصلت لويس تقدمت مسرعه نحو صفها
ووجدت ستان يقف فوقفت بجانبه دون أن تنظر إليه...

وقف الوكيل امام طوابير المدرسه وقال بالمايك"صباح الخير"
ثم صمت قليلاً وقال"الآن سأعلن نتائج الفائزين المختارين للرحله.."!

بدأ القلق واضحاً على الجميع وكانت لويس متسائله ولم تفهم شيئاً
قالت لويس موجه حديثها نحو هارو التي تقف امامها بجانب راي"هارو ماذا يقصد الوكيل!"
نظرت خلفها هارو وقالت بأبتسامه"اهلاً لويس..إنه يقصد المسابقه التي عرضها علينا بالأمس وهي تحتوي على اسئله فقط ويتم الأجابة عليها ومن ثم يتم اختيار خمسين طالب فائزاً"
قالت لويس.."وماذا بعد.؟"
قالت هارو"سيقسم الخمسين طالباً إلى خمسة مجموعات وكل مجوعة تحتوي على عشرة طلاب وكل مجموعه لها رحله خاصه"
ابتسمت لويس بحزن وقالت"رائع..تمنيت ان اشارك فيها"
قالت هارو مبتسمه"ولكن شاركت بالنيابة عنكِ وعني"
ابتسمت لويس وقالت"حقاً.....شكراً لكِ هارو"
أتى صوت المراقب موجهاً نظراته نحو هارو ولويس"أنتما الأثنتان لاتتحدثا في الطوابير!"
قالت هارو"آسفه معلم"ثم وجهت نظراتها إلى الأمام
بدأ المراقب يحدق بهارو فأنتبه له راي وتذكر بأن من يحدق إلى شخص ويفتح عيناه إلى الأخير فهو يحبه!!
شعر راي بالغضب وقال "معلم لقد تأسفت لك ألا يكفي هذا!"
أستغربت هارو من حديث راي وقال المراقب "وما شأنك انت؟"
قال راي بغضب وعفويه"لاأريدك أن تنظر إليها بهذه الطريقه!"
اتسعت عيناي هارو ولويس حتى ستان اندهش من جملته هذه..
اما المراقب فقد شعر بالغضب الشديد وقال"وتدافع عنها بصفتك من؟"
شعرت هارو بالخوف على راي وهمست في اذنه"ارجوك اهدأ"
تجاوب معها راي ولم يلقي للمراقب بال مما زاد من أشعال غضب المراقب ووجه نظراته خلف هارو بنحو لويس مما أشعر لويس بالخوف ولكنه تركهم ثم ذهب..!

قال الوكيل"الآن المجوعه الأولــــى........."
قال راي"اتمنى ان أفوز واكون انا وانتِ في مجموعه واحده"
قالت هارو مبتسمه"وانا كذلك.."
قال راي"اذا فزت ولم تفزي سأخرج من المجموعه"
ضحكت هارو وقالت"راي هل تمنع سعادتك لأجلي؟!"
قال راي"اضحي بكل بشئ لأجلك.."
كانت لويس تنظر نحوهم وتقول في نفسها(أشعر بأنهم اسعد اثنان على وجه الأرض كم هو رائع هذا الشعور...)نظرت نحو ستان الذي يقف بجانبها وشعرت بأن قلبها يخفق بشده ثم نظر إليها ستان فأشاحت بوجهها بسرعه عنه وقالت في نفسها(ماهذا الشعور الغريب..لماذا نظرت إليه...؟)
قال الوكيل"المجموعه الرابعه...ستان..لويس.."
صعقت لويس عند سماع إسمها ولا إرادياً تبادلو النظرات هي وستان قالت هارو وهي تغمز لـ لويس"رائــع"
إحمرت وجنتا لويس...
واكمل حديثه الوكيل"جاكسي..ايمو..تورا..مارتل..ليون..هارو..بريس. .ساندرا"
شعر الجميع بالفرح خصوصاً بريس لأن مارتل معها وايمو ايضاً ولكن هارو لم تكن كذلك
نظرت بحزن لراي وقالت"يبدو انك لست معنا..!"
شعر راي بالحزن الشديد ثم ابتسم وقال"لا عليكِ هارو اذهبي وتمتعي كان الله في عوني لا أستطيع الصبر عنك اسبوع كاملاً"
قال الوكيل"عفواً..لم أقصد ساندرا وإنما راي"
اتسعت فرحة هارو وصرخت بأعلى صوتها وقام جاك بالتصفير بيديه
بينما ايمو صفقت بيديها وقالت"رائــــع جميعنا في مجموعه واحده"
قالت هارو"الحمدالله انا سعيده جداً الآن"
غمز لها راي وقال"وانا كذلك"
لم يشعرو إلا بالمراقب خلفهم ويقول في غضب شديد"أمامــــــــــي إلى الحبس..."




في منزل لويس..وتحديداً في غرفة كارين

كانت كارين تذهب يميناً و شمالاً وتقول وهي غاضبه"رفضت أن تسلمه رسالتي آه يالقهر لاأعرف لماذا لم أجبرها على ذلك ولكنني سأجعله يحبني فقط لأجعلها تموت قهراً ماذا أفعل ياترى..؟"
دخلت والداتها عليها بالغرفه وقالت"عزيزتي كارين لماذا لم تذهبي إلى المدرسة اليوم؟"
قالت كارين بغضب"لا أحب مدرستي؟"
قالت والدتها"ولماذا ؟..من طفولتك وانت تكرهين الدراسه ولكن لابد أن تبني مستقبلك"
قالت كارين"انا لا أكره الدراسه ولكنني أكره مدرستي أريد أن انقل منها لا أريد الجلوس فيها دقيقه واحده"
قالت والدتها"حسناً..أي مدرسة ترغبين"
قالت كارين بأبتسامة مكـــر"أريد أن ادرس في مدرسة لويس"
قالت والدتها بدهشه"ماذا؟؟"
قالت كارين"ارجوكِ يا أمي"
قالت والداتها"وماذا تريدين أن يقول عني الجميع أبنة السيده ماري تدرس في مدرسة ابناء الشوارع"
قالت كارين"أمي كل هذه اوهــام كثيرون من الأغنياء اولادهم يدرسون في مدراس عاديه ونحن مستوانا المعيشي عادي أستطيع أن ادرس في مدرسة لويس ولن يتكلم علينا احد"
قال والدتها"لكن ماذا سيقولون عني صديقاتي تعرفين ان جميعهن اثرياء وابناؤهم يدرسون في أرقى المدارس لا..هذا آخر شئ أفكر فيه.."ثم خرجت من الغرفه وهي غاضبه
صرخت كارين بقهر"سأنفذ الذي في رأسي مهما رفضتي"




في فصل ثاني ثانوي"أ"

قالت تورا"ياللمساكين..لم تكتمل فرحتهم بالفوز هارو وراي وايمو وجاك حتى ستان المسكين أدخلوه الحبس معهم"
قالت لويس"نعم ..ولكن ستان لم يفعل شيئاً لقد ظلمه المراقب"
قالت تورا بأبتسامه"اها..لكِ الحق في قول هذا الكلام فأنت لاتستطعين الصبر عنه دقيقة واحده"
أحمرت وجنتا فأشاحت بوجهها إلى الأمام وقالت في نفسها بحزن شديد(لو تعلمين الذي حصل لما تقولين هذا الكلام)
مرت تلك اللحظه الصعيبه في ذاكرتها..((
قال ستان"للأسف لايوجد حب في هذه الدنيا ان حبك لي مجرد حب زائف سيزول مع الأيام ...وانا لاأستطيع تقبل هذا الحب السخيف انا لا أعترف بالحب بتاتا ولا أريد رسائل آخرى منكِ...وإذا رأيت رسالة آخرى سيكون لي معكِ حســاب آخر"
...))
أدمعت عيناها وشعرت بأن مشاعرها تحترق من الداخل وقالت في نفسها بنبرة بكاء(لماذا كلما حاولت نسيان ذلك الموقف يأتيني مرة آخرى..)وضعت رأسها على الطوالة وهي تبكي!
لاحظتها تورا فتقدمت نحوها وجلست بمكان هارو ووضعت يدها على رأسها وهي تقول بحزن"لويس مابكِ..؟ارجوكِ هل ضايقتك بشئ ..أنا آسفه ..لويس أجيبي ..مابكِ..لويس؟"

في الحبس...

كانا هارو و راي يجلسان بجانب بعضهما في الزاويه بينما في الجهة المقابله يجلسان ايمو وجاك وأما ستان فيجلس في الجهة الآخرى لوحده وهو صامت وكأنه شريد الذهن

قالت ايمو"جاك أنظر لراي و هارو"
قال جاك"اووه أنهما في جو خـــاص"
ضحكت ايمو وقالت"نعم ..إن راي يحب الحبس"
قال جاك"بالتأكيد خصوصاً إذا كانت معه هارو فأنه يتمنى أن يقضي طوال حياته فيها"
قالت ايمو"ليس لهذه الدرجـــه"
قال جاك"صديقي و أعرفه....ياه ملل ولكن الجلوس هنا أفضل من الجلوس امام معلمة الأنجليزي"
قالت ايمو بصوت خافت "جاك..لماذا ستان دائماً هكذا يجلس وحيداً ونادراً مايتحدث مع أحد إلا في شؤون الدراسه اشعر أنه ممل جداً؟؟"
قال جاك "بصراحه..أعتبره مريض!"
قالت ايمو بدهشه"ماذا؟؟مريض!"
قال جاك"أنه إحساس فقط..ولكن كل هذا بسبب والديه"
قالت ايمو"والديه!..مالذي فعلوه به؟"
قال جاك"لا أعرف ..ولكن قصته طويله"
قالت ايمو"أخبرني بها"
قال جاك"لا أعرفها!"
قالت ايمو بغضب"كيف لاتعرفها وقبل قليل تقول أنه بسب والديه"
قال جاك"لايعرفها إلا ليون"
قالت ايمو"ليون!"
قال جاك"نعم ..أذكر مرة أنني سألته نفس سؤالك هذا وقال لي أنه بسبب والديه وعندما سألته ..قال لي أن قصته طويله ولكنه لم يخبرني بها لأن معلم الرياضيات قطع علينا في ذلك الوقت"
قالت ايمو"حسناً..ألم تسأل ليون بعد ذلك؟"
قال جاك" لا ..لقد نسيت ولم يأتي الوقت المناسب لذلك ولكنني غير مهتم به!إنه ممل ومعقد"

عند راي و هارو..

قالت هارو"جميل الآن سنذهب للرحلة معاً"
قال راي"نعم..أشعر اني اسعد فتى في الدنيا"
ضحكت هارو وقالت"لا تبالغ"
قال راي"اقسم أنني أتكلم بجديه"
قالت هارو"حسناً..مارأيك أن تمر على منزلي عصر هذا اليوم"
ارتسمت ابتسامه مشرقه على وجه راي وقال"حقاً...ليس لدي مانع ابداً ..ولكن أين تريدين أن تذهبين"
قالت هارو"إلى المجمع التجاري طبعاً..لأنني اريد أن اشتري ملابس للرحله"
قال راي"رائع ..وانا كذلك"




فصل ثاني ثانوي"ب"

قالت المعلمه"حسناً أنتهى الدرس هل لديكم أي سؤال؟"
قال الجميع بصوت واحد"لا"..ثم خرجت المعلمه
حملت بريس كتبها من الطاوله وعندما أرادت وضعها في داخل الدرج تفاجأت بوجود وردة حمراء آخـــرى!
أخرجت الورده ونظرت نحوها بتعجب وقالت بدهشه"مرة آخرى!"
تقدمت نحوها ساندرا وقالت بسخريه"مسكين إن عامل النظافه قد شغفتيـه حباً..لماذا لاتبادليه الشعور إنه إنسان "
نظر نحوهما مارتل وتقدم إليهم وعندما نظر نحو الورده قال"رائع..مِن مـــَن بريس..؟"
قالت بريس بحزن"لا أعرف..."
قالت ساندرا"قلت لها من عامل النظافه ولكنها لم تصدقني"
قال مارتل "وما شأن عامل النظافه ؟!"
قالت ساندرا "لا يوجد غيره"
قال مارتل"إن عامل النظافة متزوج ولا يفعل هذه الأشياء"
قالت ساندرا بغضب"تدافع عنها وكأنه أنت من وضع الورده"
هز مارتل رأسه بالنفي وقال بتردد غير واضح"لا...لاأقسم انني لست انا من وضع الورده"
شعرت بريس بالحزن الشديد فنظرت للأسفل ووضعت الورده فوق طاولتها ثم أخرجت كتابا وبدأت تتصفحه متجاهله مارتل وساندرا..
نظر نحوها مارتل وقال بحزن"نحن آسفين بريس لم نقصد إزعاجك"
تجاهلته بريس ولم تلقي له بال ابداً!

في الحبس..

قالت ايمو"جاك...أخبرني بكل شئ عن ليون"
غمز لها جاك وقال"ولماذا؟"
شعرت ايمو بالخجل وقالت"انت تعرف السبب..أرجوك دع هذا سراً وأخبرني عن كل شئ يتعلق به.."
قال جاك"ممم..."
قالت ايمو"ارجوك بسرعه"
قال جاك"إنه من عشيره متعصبه جداًمتمسكه بعاداتها وتقاليدها جداً"
قالت ايمو بأحباط"أعرف ذلك"
قال جاك"ولكن هناك شيئاً لاتعرفينه"
قالت ايمو"ماهو؟"
قال جاك "ربما تتضايقين من ذلك"
قالت ايمو"يتعلق الأمر بليون"
قال جاك"بكل تأكيد"
شعرت ايمو بالخوف وقالت"أخبرني إذاً"
قال جاك"قلت لكِ ستتضايقين "
قالت ايمو بغضب"لا عليك أخبرني بسرعه"
قال جاك "حسناً كما تريدين...إن من تقاليدهم وعاداتهم أن الولد لابد أن يتزوج من أبنة عمه!"
اتسعت عيناي ايمو وقالت"ابنة عمه..هل لدى ليون أبنة عم؟"
قال جاك"للأسف..نعم..وجميع عائلتهم يقولون بأن ليون سيكون لها وهي ستكون له حتى أن والديه ينتظرون أن يتخرج من الثانويه حتى يعمل لدى والده في الشركه وبعدها سيتزوج بأبنة عمه"
صُدمت ايمو عندما سمعت ذلك ونظرت للأسفل وكأنها غير مستوعبه لما سمعته ثم وضعت يدها على قلبها وشعرت بأنه يخفق بشده وقد امتلئت عيناها بالدموع وبدأت تمر صورة ليون أمامها ..كيف لها ان تتخيل أنه لن يكون لها؟ إنه الفتى الوحيد الذي اخترق قلبها وشغفها حباً..إنه لشعور مؤلم جداً
قالت في نفسها وقد امتلئ وجهها بالدموع(وأنــا...لن أكون سوى سراب لن يهتم احداً بمشاعري)ثم أشاحت بوجهها للجهة الأخرى حتى لايرى أحداً دموعها ولكن جاك قد لاحظها وقال"قد حذرتك من هذا"

رن الجـــــــــرس

دخل عليهم المراقب وقال"هيا أخرجو لفصلكم وإذا كررتم هذا سنضاعف لكم العقاب.."

ذهب الجميع للفصل بينما ايمو كانت تمشي ببطئ وتفكر في ليون بحزن شديد إلى أن دخلت فصلها ثم جلست مكانها
نظرت تورا نحوها وشعرت بالقلق وقالت"ايمو هل هناك شئ؟"
لم ترد عليها ايمو بل أنها ليست معها..نظرت ايمو نحو ليون فشعرت بأن عينيها قد امتلئت بالدموع وغطت وجهها بكفها حتى لا يراها أحد...ولكن ايمو قد رأت دموعها وقالت في نفسها بحزن(أتمنى أن تكون بخير لا أريد مضايقتها أكثر.. لن اسألها إلا في الوقت المناسب)

في هذه الأثناء دخل معلم جاي وألقى التحية على الجميع
شعرت تورا بالسعاده عندما رأت خصوصاً أنه عندما ألقى التحيه كان ينظر إليها فشعرت بأحمرار وجهها
قال معلم جاي"هل احداً منكم فاز بالمجموعة الرابعه"
رفع يده جاك وراي وهارو ولويس وتورا وليون وستان إلا ايمو فهي تضع رأسها على الطاولة باكيه بصمت!
قال معلم جاي"رائع أغلب المجموعه من هذا الفصل حسناً أنا سأكون قائدكم"
صرخت تورا لا إرادياً بصوت عالي"رائـــــــــــــــــــــــــع"
نظر الجميع نحوها بأستغراب فشعرت بالخجل الشديد ونظرت للأسفل
قال المعلم بأبتسامه"شكراً....في البداية كان قائدكم معلم الرياضيات ولكنه اعتذر ورشحوني بدلاً عنه"
قال جاك"هذا أروع خبر سمعته..إنك أفضل من معلم الرياضيات نحن لانحبه"
قال معلم جاي"عيب عليك ياجاك مهما كان فهذا معلمك....ولكن لا تشغلوني بالحديث هيا سنبدأ الدرس.."

بعد فتره طويله رن الجرس وخرج معلم جاي...ثم دخل بعده الوكيل..
قال الوكيل بعد أن القى التحية على الجميع "إسمعوا..هذه الأوراق سيتم توزيعها على كل شخص فاز بالرحله وفيها طلب لتوقع ولي أمركم وموافقته..الرحله ستبدأ غداً ولن يذهب أي طالب منكم إلا بموافقه ولي أمره.."
ثم قام بتوزيعها على الطلاب المشاركين في الرحلة فقط!
شعرت لويس بالخوف وقالت "يا آلهي انا أشعر بأن عمتي سترفض"
قالت هارو بأبتسامه"لا لاتقلقي لن تفعل هذا.."




مر باقي اليوم في المدرسه عادي جداً كان كل معلم يخرج ويدخل بعده معلم آخر..إلى نهاية الدوام

قالت تورا"ايمو عزيزتي مابكِ أشعر بأن هناك شيئاً يضايقك"
قالت ايمو بحزن"لا ليس هناك شيئاً"ثم حملت حقيبتها وذهبت
قالت تورا"هيه ايمو انتظري...يا آلهي أنه نفس حال لويس!"

أرادت تورا أن تحدث لويس فلم تجدها أمامها وقالت"يا آلهي لقد ذهبت ايضاً..وهارو بالتأكيد ذهبت مع راي ..كم هذا ممل سأذهب للمنزل وحــدي"ثم حملت حقيبتها وخرجت من الفصل بملل..

في الطريق وعند هارو و راي

قالت راي"خذي هذه"مد لها ورقه حمراء مطويه
قالت هارو بتعجب"ماهذه.؟!"
قال راي"خذيها فقط واقرأيها في منزلك"
ابتسمت هارو بخجل ثم أخذتها...وعندما اقتربا من المنزل
قالت هارو"لا تنسى أن تأتي إلي في العصر"
قال راي"وكيف لي أن انسى هذا!"
قالت هارو مبتسمه"حسناً إلى اللقاء"
قال راي"إلى اللقاء حبيبتي"
إحمرت وجنـتا هارو ثم دخلت المنزل وقد ظهر على وجهها علامات الخجل الشديد فقد أثرت عليها تلك الكلمه السهلة اللفظ كبيرة المعنى..!




في منزل لويس ..

دخلت لويس منزلها ثم صعدت إلى غرفتها ووضعت حقيبتها على سريرها ومن ثم أخرجت الورقه التي تتطلب موافقة ولي الأمر و قالت في نفسها(أشعر أنني متحمسه كثيراً للرحله..سيكون ذلك رائعاً لم أتنزه إلا مرة واحده منذ وفاة والداي..وهي عندما كنت طفله حتى انني لم أستمتع فقد كانت عمتي تمنعني من كل شئ ولاتجعلني ألعب مع الجميع وعندما كبرت..إذا ذهبوا للتنزه يجعلوني وحيدة هنا...أخشى أنها لن توافق يارب ماذا أفعل)ن
ظرت نحو الورقه وتحديداً مكان التوقيع
وقالت في نفسها(هل أوقع بدلاً عنها؟)
ثم صمتت قليلاً وقالت(...لا...هذا لايصح بالتأكيد أنها ستفرح لأنها تريد الراحة مني نعم..نعم)

امسكت الورقه بشده وخرجت من الغرفه وتوجهت نحو غرفة عمتها ثم طرقت الباب

قالت العمه"تفضل"
دخلت لويس وألقت التحيه عليها
قالت العمه"نعم مالذي تريدينه؟"
قالت لويس بتردد وخوف"لقد شاركت في رحله مدرسيه وطلبوا توقيع ولي أمــري"
قالت العمه بأبتسامه"فقط!"
شعرت لويس بالأرتياح قليلاً وقالت"نعم"
قالت العمه"حسناً أريد أن أرى الورقه.."
تقدمت لويس نحوها وأعطتها الورقه..

ابتسمت العمه بمكر...و..

قامت بتمزيق الورقه ورمتها نحو لويس وقالت بغضب"ومن سيقوم بنظافة المنزل؟!"











[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
•.★القيـــــــــــــصر★.•
مـشــرف
مـشــرف
avatar

نشاطي :
0 / 1000 / 100

الجنس : ذكر
العمر : 23
البلــــــد :
عدد المساهمات : 1880
تاريخ التسجيل : 08/12/2009
الأنمي المفضل : ون بيس & عهد الاصدقاء
الـــهـــوايـــة :
الـــمـــهـــنة :
لونك المفضل : أزرق
الـــمـــزاج :
الشخصية المفضلة من الانمي : sasuke
sms : لا تـكن المغــرور فتـنــدم
ولا تـكن الواثق فتـُصــدم

mms : 18
الوسـام الفضي :

مُساهمةموضوع: رد: نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط   السبت أبريل 03, 2010 7:21 pm

شكراا لك قصة جدا رائعة وصلت للخامسه وسأكمل لاحقا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نزيف الحب / رواية إنيمية جنان / لعشاق إنمي فقط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 3انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـلـتـقـى الأنـيـمـيـآت :: 
°ღ°╣●╠°ღ°..المنتديات الأدبية..°ღ°╣●╠°ღ°
 :: منتدى القصص والروايات ..
-
انتقل الى: